Sunday, April 22, 2018

Le retour de l'Africa Business Forum à GSB le 12 Mai

STANFORD, Californie.-Dimanche 22 Avril 2018 [ AETOS Wire ]

Le 11ème  Forum annuel réunit des étudiants, des anciens  élèves et des entrepreneurs

(BUSINESS WIRE) -- L'Africa Business Forum (Forum des Affaires en Afrique) se tient à l’École Supérieure de Commerce de Stanford (GSB) le samedi 12 Mai pour réunir des dirigeants d'entreprise, des entrepreneurs, des leaders d'opinion, des étudiants et des professeurs, pour discuter des défis actuels dans l'une des régions économiques à plus forte croissance du monde, collaborer pour trouver des solutions potentielles, et traduire les idées en action.

Le thème du forum de cette année, organisé par l'Africa Business Club (ABC) dirigé par des étudiants du GSB et soutenu par StanfordSeed, l'Institut Stanford pour l'innovation dans les Economies en Développement, est Connecting the Dots - Africa, the Market of the Present and the Future (l'Afrique, le marché du présent et du future).Le Forum mettra en lumière les nouvelles tendances innovantes des entreprises internationales qui émergent en Afrique en tant que continent mûr jouissant des opportunités et d’une croissance à fort potentiel.

La liste de 2018 est composée de quelques grands entrepreneurs et chefs d'entreprises africaines, notamment:

Les principaux conférenciers :

    Mthuli Ncube, ancien Vice-Président et Chef Economiste du Groupe de la Banque africaine de développement et ancien Professeur de la Politique Publique à l'Université d'Oxford. Responsable de Recherche à Quantum Global, Suisse.
    Abiola Oke, PDG et fondateur d'OkayAfrica, l'une des plus importantes plateformes de médias numériques dédiées à la culture, à la musique et à la politique africaines.
    Hakeem Belo-Osagie, ancien Président d'Etisalat, Président d’Abuja Investment Company et ancien Président de United Bank for Africa. Membre du Conseil Consultatif de l'African Leadership Academy.
    Julie Gichuru, Entrepreneure et personnalité médiatique kenyane, organisatrice des Dialogues sur le Leadership en Afrique, Directrice indépendante des conseils d'administration de Brand Kenya Board et de Acumen Communications, et membre administratrice de l'Initiative de Leadership de l'Afrique
    Joshua  Oigara, PDG du Groupe, Kenya Commercial Bank, l'un des plus jeunes PDG d'une banque cotée en bourse à la Bourse de Nairobi.
    Aishetu Dozie, ancienne Directrice Générale et Chef de Division, Investment Banking West Africa, Membre de Distinguished Career Institute de Rand Merchant Bank Nigeria Ltd., Université de Stanford.

La conférence comprendra également:

    Un telier de réflexion sur la conception avec des conférenciers de renom de Stanford d.school, utilisant les principes Design Thinking pour relever les défis auxquels est confrontée une entreprise africaine.
    Le Lancement d’une Startup, jugée par les investisseurs de capital-risque de la SiliconValley,  dont une session sur «Se faire financer: Les Secrets de la réussite d’un lancement d’une société de capital-risque» par David Wu, juge régulier sur Power Pitch de CNBC. Les autres juges incluront ToroOrero de DraperDarkFlow, un fonds axé sur l'Afrique fondé par Tim Draper, un investisseur de premier plan de la SiliconValley.

Réunion-débat:

    Fabrication: Dans quelle mesure l'Afrique est-elle viable en tant que destination d'investissement pour le développement d'un secteur manufacturier axé sur l'exportation?
    Alimentation et agriculture: Corbeille à painfinal pour le monde: investir dans l'alimentation du monde à travers le 21ème siècle.
    FinTech: Exploiter la technologie pour fournir des services financiers essentiels.
    Technologie: La quatrième révolution industrielle: adopter une approche technologique pour résoudre les problèmes à grande échelle.
    Média et divertissement: la prochaine industrie d'exportation de l'Afrique?
    Résultats de l'éducation: Réactivité de l'éducation en Afrique.

Pour plus d'informations, y compris une liste complète des conférenciers, et pour acheter des billets, veuillez visiter sabf.stanford.edu

L'Africa Business Club fait parti des dizaines de clubs d'activités dirigés par des étudiants de GSB qui enrichissent l'expérience académique et offrent un apprentissage expérimental de leadership aux étudiants intéressés par les affaires en Afrique.

Veuillez consulter la version originale sur businesswire.com: https://www.businesswire.com/news/home/20180420005129/en/

Le texte du communiqué issu d’une traduction ne doit d’aucune manière être considéré comme officiel. La seule version du communiqué qui fasse foi est celle du communiqué dans sa langue d’origine. La traduction devra toujours être confrontée au texte source, qui fera jurisprudence.

Contacts

Stanford
Tawanda Michael Mahere
tawandam@stanford.edu


Permalink : http://aetoswire.com/fr/news/le-retour-de-l39africa-business-forum-agrave-gsb-le-12-mai/fr 

الفرق المشاركة في مسابقة "كان يو ميك إت" من ريد بول تصل إلى خط النهاية في أمستردام


Image not foundأمستردام -يوم الخَمِيس 19 أبريل 2018 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) – بعد أسبوع واحد، قطعت خلالها مسافة وقدرها 459,399 كيلومتراً واستبدلت 20,658 علبةً، وصلت الفرق المشاركة في مسابقة  "كان يو ميك إت؟" من "ريد بول" إلى أمستردام، احتفالاً برحلة العمر. وقد إجتاز 198 فريقاً من أصل 200 خط النهاية بعدما أمضوا الوقت على الطريق يتنقلون من دون أي نقود أو هواتف شخصية، مستخدمين عبوات "ريد بول" فقط كعملتهم.

واجهت الفرق المشاركة مختلف التحديات ضمن الاختبار النهائي طيلة رحلتهم. ومن طلب التوصيل لمئات الكيلومترات وصولاً إلى المقايضة للحصول على تذاكر على متن الرحلات الجوية التجارية، شقّ المشاركون طريقهم عبر البلدان مستخدمين سحرهم الشخصي وأظهروا روحاً تعاونية قوية بمساعدة من الناس الكرماء الذين صادفوهم طوال رحلتهم.

وتم استخدام 40 وسيلةً مختلفة من وسائل النقل، بما في ذلك الرحلات التجارية، والمروحيات، والدراجات الهوائية، والزوارق السريعة، والسير على الأقدام بالطبع. واجتازت الفرق 21 بلداً واختبرت ظروفاً مناخية، وثقافات وتقاليد متنوعة.

وفاز فريق "جي آي تي" بالمركز الأول حيث حصل على أفضل نتيجة إجمالية وقدرها 655 نقطة. وتمكن الفريق المؤلف من ثلاثة طلاب من الوصول إلى ست نقاط تفتيش، حيث سافر مسافةً وقدرها 4,140 كيلومتراً وقام بتداول 23 علبة "ريد بول" على طول الطريق. وحلّ فريق "#فري_رايدرز" في المركز الثاني برصيد وقدره 648 نقطة، في حين حل فريق "نوتي بويز" في المركز الثالث من حيث الترتيب العام برصيد وقدره 639 نقطة.

وبوصفه الفريق الفائز، سيخوض فريق "جي آي تي" تجربة غامرةً، تحصل مرة واحدة في العمر من "ديستينيشن ريد بول."

لعرض مقطع الفيديو الموجز الختامي، الرجاء زيارة الموقع الإلكتروني التالي:

https://www.redbullcontentpool.com/international/AP-1VD1BZ1BS1W11

إحصاءات الحدث الشاملة:

المسافة الكلية المقطوعة:

459,399 كيلومتراً

مجموع الدول التي تم الوصول إليها:

21

عدد العبوات الكلي التي تم تداولها:

20,658

مجموع أنواع وسائل النقل المستخدمة:

40


يمكنكم متابعة الفعالية على وسائل التواصل الاجتماعي على:

"فيس بوك": https://www.facebook.com/redbullcanyoumakeit/

"إنستغرام": #canyoumakeit18

لمحة عن "ريد بول كان يو ميك إت؟"

تتحدى  مسابقة " كان يو ميك إت؟" من "ريد بول" فرقاً مؤلفة من ثلاثة طلاب جامعيين للذهاب في مغامرة العمر. وسيكون لدى الفرق من مختلف الدول حول العالم سبعة أيام للسفر عبر أوروبا باستخدام "ريد بول" كعملتها. وسيتولى برنامج اجتماعي يومي مخصص متابعة القصص على مدار الأسبوع، وسيرتكز التحكيم على ثلاثة عوامل وهي: تحديات نقاط التفتيش، والمتابعة الاجتماعية وإكمال المهام الواردة على قائمة المغامرات. ولا يتعلق الأمر بالفريق الأول الذي يصل إلى الوجهة المحددة فحسب – بل بالمغامرات التي تحدث على طول الطريق. إنها رحلة تتمحور حول السحر والاستراتيجية والتي تجعلك تطرح سؤالاً واحداً؛ "هل يمكنك القيام بذلك؟" www.redbullcanyoumakeit.com

يحتوي هذا البيان الصحفي على وسائط متعددة. يمكنكم الاطلاع على البيان بأكمله على الرابط الالكتروني التالي:

https://www.businesswire.com/news/home/20180418005952/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

Contacts
الاتصالات الإعلامية:

لصالح "ريد بول"

مارك تانو

البريد الإلكتروني: rbglobal@mcsaatchi.com


الرابط الثابت : http://aetoswire.com/ar/news/الفرق-المشاركة-في-مسابقة-كان-يو-ميك-إت-من-ريد-بول-تصل-إلى-خط-النهاية-في-أمستردام/ar

دي إم إس (DMS) تؤيد قدراً أكبر من الشفافية عبر نظام الإعلان الرقمي في المنطقة من خلال مبادرة "ads.txt"

 تمنح هذه المبادرة شركات الإعلان راحة البال للاستثمار في الإعلانات الرقمية المبرمجة 


دبي، الإمارات العربية المتحدة-يوم الأحد 22 أبريل 2018 [ ايتوس واير ]

شكلت الشفافية مصدر قلقٍ متزايد في مجال الإعلان الرقمي، حيث كشفت الأبحاث في القطاع أن الاحتيال الإعلاني يكلف النظام الرقمي العالمي نحو ستة مليارات دولار مريكي سنوياً. وبحثت الشركات لعدة سنوات في مجموعةٍ من الحلول الممكنة لمكافحة هذه المشكلة، ولكن كما يقال، أحياناً تكون أبسط الأفكارهي الأفضل.

ففي يونيو من عام 2017، أعلن مختبرالتكنولوجيا التابع لمكتب الإعلان التفاعلي "آي إيه بي" – وهو ائتلاف البحوث والتطوير الدولي المستقل المسؤول عن تطوير المعايير التقنية العالمية الخاصة بالقطاع ومساعدة الشركات على تطبيقها والحد من الخلافات المرتبطة بالإعلانات الرقمية وسلاسل التوريد التسويقية – عن أساليب جديدة للقضاء على السوق السوداء لقائمة الإعلانات الرقمية. وستساهم هذه الأداة بمنع عمليات ظهور الإعلانات المزورة وغير المأذون بها أو بيعها في المعاملات المبرمجة.

وتم إعداد مبادرة "ads.txt" (الباعة الرقميون المعتمدون) من قبل مختبر  التكنولوجيا التابع لمكتب الإعلان التفاعلي "آي إيه بي" لتعزيز الشفافية في نظام الإعلانات المبرمجة. ويعد هذا الأسلوب بسيطاً، ومرناً وآمناً حيث يمكن للناشرين والموزعين استخدامه للتصريح علناً عن الشركات المرخص لها ببيع اعلاناتهم الرقمية. ومع اعتماد الناشرين لـمبادرة "ads.txt"، سيتمكن المشترون من التعرّف على جهات النشر المشاركة في قائمة البائعين الرقميين المعتمدين بسهولة أكبر، مما يتيح للعلامات التجارية أن تثق بأنها تشتري موجوداتٍ موثوقة من جهات النشر.

وبوصفها رائدة إقليمية في مجال الخدمات الرقمية، فقد أخذت "دي إم إس" DMS زمام المبادرة من حيث طرح هذه الضمانة في المنطقة، وسرعان ما حققت اعتماداً بنسبة 100 في المائة عبر مجموعتها الكاملة من جهات النشر المتميزة (والتي تمثلها بشكل حصري).

وتعليقاً على هذا التطور، قال عماد صروف، مدير التكنولوجيا والإعلان في "دي إم إس" DMS: "على الرغم من أن مبادرة ’ads.txt‘ لن تحل جميع مشاكل الاحتيال في مجال تكنولوجيا الإعلان، إلا أننا نعتقد أنها ستضع حداً لهذا التشويه   وستدفع وكالات الإعلام الى إعتماد نظام إعلانٍ إلكتروني يعزز الشفافية ويكافح بشكل استباقي الاحتيال في مجال الإعلانات والممارسات المشبوهة الأخرى. ومن الآن فصاعداً، نأمل أن نرى المزيد من المعلنين الذين يفرضون على وكالات الإعلان الخاصة بهم ألتحقق من القوائم الرقمية لجهات النشر عند شراء الوسائط البرمجية".

وبحال اعتمادها على نطاق واسع من قبل جهات النشر، قد تساهم مبادرة "ads.txt" في الحد من عمليات تغيير أسماء المواقع الالكترونية بدرجةٍ ملحوظة، وهي أحد أنواع الاحتيال في مجال الإعلانات التي يستعملها المخادعون لإساءة تمثيل موقع إلكتروني، فضلاً عن مسألة بيع أو شراء الإعلانات باستخدام التحكيم - وهي عملية يتم فيها شراء الإعلانات  ثم إعادة تجميعها وبيعها مقابل سعر أعلى من قبل طرف ثالث.

Contacts

"ديجيتال ميديا سيرفيسز" (دي إم إس)

أسعد جميل

هاتف: 97144545454+

البريد الإلكتروني: ajamil.mr@choueirigroup.com


الرابط الثابت : http://aetoswire.com/ar/news/دي-إم-إس-dms-تؤيد-قدرا-أكبر-من-الشفافية-عبر-نظام-الإعلان-الرقمي-في-المنطقة-من-خلال-مبادرة-adstxt/ar 

DMS Champions Greater Transparency across the Region’s Digital Advertising Ecosystem with “ads.txt”

Indispensable ad tech gives advertisers the peace of mind of investing in authentic digital advertising inventory


Dubai, United Arab Emirates-Sunday, April 22nd 2018 [ AETOS Wire ]

Transparency has been a growing concern in digital advertising, with industry research revealing that ad fraud costs the global digital ecosystem about $6 billion per year. For many years, companies have looked at a range of possible solutions to combat this issue, but as they say, sometimes the simplest ideas are the best ones.

In June 2017, The IAB Technology Laboratory  - An independent, international, research and development consortium charged with producing and helping companies implement global industry technical standards and reducing friction associated with the digital advertising and marketing supply chain - announced a new means to eliminate the black market for digital advertising inventory. This tool would prevent the sale of counterfeit and unauthorized impressions in programmatic transactions.

ads.txt (Authorized Digital Sellers) was developed by The IAB Technology Laboratory to increase transparency in the programmatic advertising ecosystem. It is a simple, flexible and secure method that publishers and distributors can use to publicly declare the companies they authorize to sell their digital inventory. As publishers adopt ads.txt, buyers will be able to more easily identify the Authorized Digital Sellers for a participating publisher, allowing brands to have confidence they are buying authentic publisher inventory.

As regional leaders in digital, DMS have taken the lead in terms of introducing this safeguard into the region and have swiftly achieved 100% adoption across their entire portfolio of premium publishers (which they exclusively represent).

Elaborating on this development, - Imad Sarrouf, DMS’ Commercial and Technology Director stated, “While ads.txt will not solve all of AdTech’s fraud woes, we believe it will bring an end to one area and get media agencies and advertisers used to an online advertising ecosystem that promotes transparency and proactively combats ad fraud and other shady practices. Moving forward, we hope to see more advertisers placing a mandate on their media agency to validate publisher’s inventory when buying media programmatically”.

If widely adopted by publishers, ads.txt could dramatically limit domain spoofing, a type of ad fraud in which scammers misrepresent legitimate publisher domains, as well as the issue of arbitrage – A process in which impressions are bought and then repackaged and resold at a higher price by a third party. 

Contacts

Digital Media Services (DMS)

Assad Jamil, +97144545454

E: ajamil.mr@choueirigroup.com

Permalink : http://aetoswire.com/news/dms-champions-greater-transparency-across-the-regionrsquos-digital-advertising-ecosystem-with-ldquoadstxtrdquo/en 

سفريات كانو تعزز حضورها في الشرق الأوسط عبر تكنولوجيا كريستال أونلاين


المنامة، مملكة البحرين-يوم الأحد 22 أبريل 2018 [ ايتوس واير ]

أطلقت سفريات كانو إحدى شركات مجموعة يوسف بن أحمد كانو مؤخراً نظام "كريستال أونلاين"، وهو حلّ قائم على تكنولوجيا السحابة و يعد الأفضل ضمن فئته، و ذلك بهدف تقديم تجارب استثنائية وسلسة للحجز عبر الإنترنت لعملائها في المنطقة.
و تعليقاً على دخول التكنولوجيا الجديدة قال نبيل خالد كانو، عضو مجلس إدارة "سفريات كانو": "تستخدم منصتنا المبتكرة لإدارة السفريات التجارية لتوفير حلولٍ محسنة لمديري شؤون السفر في الشركات، وشركات إدارة السفر والموردين. ومن خلال العمل مع مؤسسات رائدة، بات بمقدورنا تحفيز الأداء العام للأعمال بما يصب في مصلحة عملائنا بفعالية أكبر".
ويتيح حلّ "كريستال أونلاين"، الذي تملكه وتوزعه سفريات كانو، للمستخدمين البحث والحجز لدى موردين عالميين متعددين، وفي أكثر من 500,000 فندق ومحل لتأجير السيارات حول العالم، وذلك بفضل محتوى ديناميكي كالخرائط والفنادق والصور ومقاطع الفيديو، وخيارات الدفع المتعددة، وتعيين الحدود الائتمانية، وإدارة مستخدمي الفروع والموردين والزيادات على الأسعار وغيرها الكثير، من خلال برنامج شبكة شركاء السفر الخاص بها.
ومن جهته، علّق زعيم جاما، المدير العام التنفيذي المؤقت لسفريات كانو قائلاً: "يكمن هدفنا في أتمتة عمليات السفر التجارية وإحداث تغيير جذري فيها والحدّ من المتاعب الناجمة عن منصات السفر التقليدية. ويقدم الدمج الجديد خدمات رائدة في مجال إدارة السفر حيث يُمكن للشركات و وكلاء السفر حجز رحلاتهم على الفور بفضل السرعة في إنجاز المعاملات والتأكيد الفوري."
ويُعتبر النظام الإلكتروني الجديد بمثابة أداة للحجز الذاتي تتّسم بسهولة الاستخدام وتُعدّ مثالية لوكلاء السفر، ما يؤمن إمكانية وصول على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع إلى بوابة سفر متكاملة تتألف من مجموعة واسعة من الرحلات والفنادق وخدمات تأجير السيارات و الليموزين والتأمين على السفر، مع تقديم المزيد من الخيارات بأسعار تنافسية.
وأضاف نبيل كانو: "نهدف إلى تعزيز حضورنا في دول مجلس التعاون الخليجي وخارجها والتأكيد لعملائنا على مكانتنا كشركة رائدة في مجال إدارة السفر منذ عام 1937. ونتوق للاستفادة من إنجازاتنا السابقة والعمل أيضاً على طرقٍ لتقديم قيمة أكبر لعملائنا".
وتابع قائلاً: "نصب جلّ تركيزنا على تلبية احتياجات عملائنا من ناحية الأسعار وخيارات الدفع وجودة الخدمة والثقة. واشتهرت سفريات كانو بسمعتها الممتازة كإحدى الشركات السباقة في تقديم خدمات السفر المهنية للشركات وخدمات التجارة بالتجزئة والسفر الترفيهي في منطقة الشرق الأوسط".
ومن جهته، قال زعيم جاما: "يوفّر النظام الجديد فرصةً لتلبية توقعات الجيل المقبل من عملائنا. ويُعدّ النظام الجديد حلّاً مخصصاً قائماً على حاجاتهم للتفوق في منافسة السوق دائمة الازدهار. كما سيفيد عملائنا عبر مساعدتهم في تحقيق أكبر قدرٍ ممكن من العائدات وخفض التكاليف وخلق تجارب شخصية أكثر للمسافرين".
وتتمتّع "سفريات كانو" بحضورٍ واسع النطاق في السوق وتملك مكاتب في البحرين والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر وعمان ومصر والمملكة المتحدة وفرنسا. كما أنها تفخر أيضاً بكونها الممثّل الحصري لشركة "أمريكان إكسبريس" التي تُعدّ واحدة من أكبر شركات إدارة السفر عالمياً.
و ستشارك سفريات كانو في سوق السفر العربي ("إيه تي إم") لعام 2018 في الفترة ما بين 22 - 25 أبريل حيث يمكن للعملاء من الشركات زيارة المنصة التقنية المتكاملة الجديدة "كريستال أونلاين" والاطلاع عليه بشكل كامل، بهدف تعزيز إمكانية تلبية احتياجات العملاء أثناء السفر.
لمحة عن سفريات كانو
تعتبر "سفريات كانو" التي تأسست في أواخر الثلاثينيات، إحدى أكبر الشركات في مجال إدارة السفريات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويعمل لديها أكثر من 1,500 أخصائي سفر في جميع أنحاء المنطقة، وتدير شبكة من 70 موقعاً من مواقع اتحاد النقل الجوي الدولي، وهي متخصصة في سفر الشركات والاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والفعاليات ("إم آي سي إي")، والسفر الترفيهي وقضاء العطلات، وخدمات تمثيل شركات الطيران والسفر البحري. واشتهرت "سفريات كانو" دوماً بحلولها المرموقة، والتميّز في خدماتها ونيلها العديد من الجوائز الإقليمية في هذا المجال.
معلومات عن مجموعة يوسف بن أحمد كانو
 مجموعة يوسف بن أحمد كانو تعتبر احد كبرى الشركات العائلية المستقلة المتعددة الجنسيات في الشرق الأوسط مع محفظة واسعة من وحدات الأعمال التكميلية والشراكات الاستراتيجية عبر مجموعة من قطاعات الصناعة. تأسست في عام 1890 ميلادية كشركة تجارة عائلية تعمل بخدمات الشحن التجاري في مملكة البحرين، وتطورت الشركة إلى مجموعة أعمال متنوعة مع وجود متكامل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأوروبا وآسيا.
 
تعتبر شركة يوسف بن أحمد كانو من المساهمين المميزين في النمو الاقتصادي والتنمية حيث تقدم خبراتها لاعمال التطوير والمساهمة ببناء البنى التحتية من قبل أكثر من 120 عاما. أسست الشركة نفسها كخيار أول للشركات الإقليمية والعالمية عند البحث عن شريك أعمال متميز في المنطقة وتستمر الشركة في متابعة نموها التجاري والتوسع من خلال التميز المستمر. وتشمل الأنشطة التجارية للشركة مجالات الشحن، والسفر، والآليات والكيماويات والخدمات اللوجستية والعقارات والطاقة والتكنولوجيا وتجارة التجزئة، على سبيل المثال لا الحصر.

Contacts
 محمد البستكي
هاتف: 97317220899+
فاكس: 97317229122+
البريد الإلكتروني: Mohamed.bastaki@kanoo.com
الموقع الإلكتروني: www.kanoo.com