Saturday, July 22, 2017

Major Terrorist Plot Foiled in Saudi Arabia, Ministry of Interior Announces


 Security services shoot dead three terrorists intent on killing officers and civilians.



Riyadh, Saudi Arabia, -Friday, July 21st 2017 [ ME NewsWire ]

The Saudi Ministry of Interior has announced that a major terrorist attack was prevented by security services in the city of Saihat in the Qatif governorate. On the evening of Friday, July 14th, security services intercepted a stolen Toyota Corolla vehicle in a busy, built-up district of the city.  As the stolen vehicle was surrounded by security services, three men in the car produced guns and started firing heavily and randomly at both the officers and crowds of civilians near the scene.  Saudi security services were able to shoot the three terrorists dead before they were able to cause any injury to either officers or pedestrians. Inside the stolen vehicle, officers found a number of weapons, including three machine guns, a pistol, live ammunition and over ten kilograms of explosives. Upon further investigation to establish the identity of the criminals, it was discovered that they were part of a known terrorist cell and wanted for a number of serious crimes over the past few years, including the murder of ten security officers.

A Ministry of Interior spokesman said:

“It is very clear that these men were intent on causing a major terrorist incident which would have resulted in the death of many innocent citizens.”

“Due to the bravery and expertise of our police and security services, this evil plan was foiled. We thank God for their courage and dedication.”

“Terrorists and extremists target Saudi Arabia just as they do the countries of Europe and other peace loving parts of the world.”

“We in Saudi Arabia are determined to defeat them, and will devote all available resources to overcoming this great evil.”

“Saudi Arabia will have zero tolerance for terrorist crimes of this kind, which threaten both national security and the lives of our citizens.”

The names of the deceased terrorists have been released by the Ministry of Interior.

They are:

Jafar bin Hassan Makki Al Mbeirik (Saudi national)

Hasan bin Mahmoud Ali Abu Abdullah (Bahraini national)

Sadiq Abdullah Mahdi Al Darwish (Saudi national)

Investigations are continuing into the activities of the terrorist cell and their associates.

Contacts

Director General of the Centre for International Communications, Ministry of Culture and Information, Saudi Arabia

Sarah Al Tamimi, +966555782411

cic@moci.gov.sa





Permalink : http://www.me-newswire.net/news/4288/en



مكتب مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز في كينيا، والمجلس الوطني لمكافحة الإيدز، ومقاطعة مدينة نيروبي وشركاء يستضيفون العرض النهائي لمسابقة رقص الشوارع تحت عنوان: بايس يانغو، دوندا يانغو!




A youth dance group performs for a place in the finals. (Photo: Business Wire)
وفقاً للتقرير المرحلي حول التقدم في مجال الإستجابة لفيروس نقص المناعة البشرية لعام 2015، في حين انخفضت الإصابات الجديدة بفيروس نقص المناعة البشرية لدى البالغين والأطفال بنسبة 19 و49 في المائة على التوالي، فقد ارتفعت الإصابات لدى الشباب (الذين تتراوح أعمارهم ما بين 15 و24 عاماً) بنسبة 17 في المائة.

نيروبي، كينيا-يوم الجُمْعَة 21 يوليو 2017 [ إم إي نيوز واير ]


Dunda Yangu, Base Yangu : My Base, My Dance (Graphic: Business Wire)
(بزنيس واير): سيقوم اليوم مكتب مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز في كينيا، بالتعاون مع المجلس الوطني لمكافحة الإيدز ("إن إيه سي سي")، ومقاطعة مدينة نيروبي، ومجموعة من الشركاء بإثارة الحماس في نيروبي من خلال العرض النهائي لمسابقة "بايس يانغو، دوندا يانغو"؛ التي تقام تحت شعار "رقص الشوارع مع اختلاف". تعتبر"بايس يانغو، دوندا يانغو"، التي تترجم بـ"قاعدتي، رقصتي"، مشروع في مجال رقص الشوارع يستهدف الشباب في ثلاثة أحياء فقيرة من نيروبي وهي ماثار وكيبيرا وموكورو. ويعدّ البرنامج جزءاً من وسائل الاستجابة الإبداعية التي تنتهجها مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز من أجل التصدي للإصابات الجديدة بفيروس نقص المناعة البشرية التي تشهد ارتفاعاً زائداً وانتشاراً لدى فئة الشباب، من خلال نشر ثقافة الرقص وتنظيم منتديات مفتوحة للنقاش تركز على سبل الوقاية من فيروس نقص المناعة البشرية والحد من وصمة العار ورعاية وعلاج المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية والصحة الإنجابية الجنسية والسل.
Image not foundقالت ماري نياغو، مديرة برنامج الوقاية لدى مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز في كينيا في هذا الصدد: "في عام 2015، بلغت نسبة الإصابات الجديدة بفيروس نقص المناعة في كينيا لدى فئة الشباب حوالي 51 في المائة، بحيث يُصاب  35,776 من الشباب بفيروس نقص المناعة كل سنة. كما تعد تغطية اختبار الكشف عن فيروس نقص المناعة البشرية لدى هذه الفئة من السكان منخفضة جداً، إذ تبلغ 49.8 في المائة للأعمار التي تتراوح بين 15 و 19؛ وهذه تعتبر حالة خطيرة تبرز الحاجة الماسة إلى اتباع مقاربات أكثر فعالية للوصول إلى الشباب وإشراكهم بسبل الوقاية والتثقيف والخدمات المتعلقة بفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز".
هذا وشهدت المسابقة، التي انطلقت في شهر يونيو، تضافر جهود الجهات المعنية في مجال فيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز مثل المجلس الوطني لمكافحة الإيدز ("إن إيه سي سي")، والبرامج الصحية لمقاطعة مدينة نيروبي، والشراكة من أجل وقف مرض السل، والتحالف بشأن الحقوق والصحة الجنسية والإنجابية وذلك بهدف إشراك الشباب بشكل فعال من خلال التعليم الترفيهي لزيادة الوعي حول فيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز والأمراض المنقولة جنسياً في التجمعات السكنية العشوائية أو الأحياء الفقيرة كما تسمى شعبياً.
ومن جهتها، قالت فايث ندونغو، مديرة الدعم وتطوير البرامج لدى مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز في كينيا: "تأثر قرارنا بإشراك الشباب الذين يقطنون في التجمعات السكنية العشوائية في نيروبي بحقيقة أن نسبة 70 في المائة من سكان نيروبي يعيشون في هذه الأماكن كما أن الكثير من الشباب إما عاطلون عن العمل أو يعملون في قطاعات غير رسمية". وأضافت: "من أجل زيادة مشاركة الشباب وانخراطهم في حملات الوقاية من فيروس نقص المناعة البشرية ومكافحة وصمة العار، كان علينا أن ندمج ظاهرة مألوفة في الأحياء الفقيرة أو أحياء الأقليات وهي رقص الشوارع، مع جلسات تفاعلية حول بناء الثقة بالنفس، ومعلومات صحية والصحة الإنجابية الجنسية".
وقال الدكتور وامي مارانجا، نائب رئيس مكتب مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز في أفريقيا في معرض تعليقه على هذا الموضوع: "فيما يواصل العالم تطوره، أصبح من الضروري اكتشاف أساليب أكثر فعالية من أجل التصدي للزيادة في عدد الإصابات الجديدة بفيروس نقص المناعة البشرية لدى فئة الشباب، وهذه الأساليب تشمل استخدام وسائل الترفيه والفنون ووسائل الإعلام الجديدة والمنتديات غير الرسمية التي تروق لهم. وقمنا خلال العام الماضي بتكثيف وتنويع استراتيجياتنا الرامية إلى إشراك الشباب لتحقيق نتائج صحية أفضل، وكانت الاستجابة مدهشة. يتمثل هدفنا في وضع حد لحدوث إصابات جديدة بفيروس نقص المناعة البشرية لدى هذه الفئة وتوفير الدعم للأشخاص الذين يرغبون بمتابعة العلاج والعيش حياة منتجة". وأضاف بحماس: "إننا ملتزمون بالقيام بكل ما في وسعنا من أجل تحقيق هذا الهدف، والعمل بصورة وثيقة مع الحكومة والشركاء".
تجدر الإشارة إلى أنه حتى الآن، شاركت 27 فرقة رقص تضم أشخاصاً تتراوح أعمارهم بين 15 و 24 سنة في مسابقة رقص الشوارع، وتم تزويد أكثر من 3000 شاب مباشرة بالمعلومات الصحية، وحصل أكثر من 300 شاب على خدمات الفحص للكشف عن فيروس نقص المناعة البشرية.
تعتبر مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز "إيه إتش إف" أكبر منظمة لمكافحة الإيدز حول العالم، وتوفر حالياً رعايةً وخدماتٍ طبية لأكثر من 770 ألف شخص في 39 بلداً في كافة أنحاء العالم في كل من الولايات المتحدة الأمريكية، وأفريقيا وأمريكا اللاتينية/الكاريبي ومنطقة آسيا/المحيط الهادئ وأوروبا الشرقية. لمزيد من المعلومات عن المؤسسة، يرجى زيارة موقعنا الإلكتروني:www.aidshealth.org، كما يمكنكم إيجادنا على موقع "فيسبوك":  www.facebook.com/aidshealth ومتابعتنا عبر "تويتر": @aidshealthcareو او "إنستجرام":@aidshealthcare

إنّ نصّ اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أمّا الترجمة فقد قدِمتْ للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنصّ اللغة الأصلية الذي يمثّل النسخة الوحيدة ذات  التأثير القانوني.
Contacts
الاتصالات الإعلامية الخاصة بمؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز في كينيا

فايث ندونغو

مديرة الدعم وتطوير البرامج

البريد الإلكتروني: faith.ndungu@aidshealth.org
أو

للاتصالات الإعلامية الخاصة بمؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز في أفريقيا

أولواكيمي غباداموسي

مدير أول للعلاقات العامة والاتصالات – مكتب أفريقيا

البريد الإلكتروني: Oluwakemi.gbadamosi@aidshealth.org

الرابط الثابت : http://me-newswire.net/ar/news/4287/ar

AHF KENYA, NACC, Nairobi City County and Partners Hosts Street Dance Competition: Base Yangu, Dunda Yangu Grand Finale!




A youth dance group performs for a place in the finals. (Photo: Business Wire)
According to the 2015 HIV progress report, while HIV new infections in Adults and Paediatrics have reduced by 19% and 49% respectively, infections among young people (15-24) have increased by 17%.
NAIROBI, Kenya -Friday, July 21st 2017 [ ME NewsWire ]


Dunda Yangu, Base Yangu : My Base, My Dance (Graphic: Business Wire)
(BUSINESS WIRE)-- AHF Kenya, in collaboration with NACC, Nairobi City County, and a host of partners will today light up Nairobi with the grand finale of Base Yangu, Dunda Yangu; under the theme “Street Dance With A Difference”. Base Yangu, Dunda Yangu translated as My Base, My Dance, is a street dance project which targets young people in three slum areas of Nairobi, namely, Mathare, Kibera and Mukuru. The program is part of AHF’s creative responses to address the disproportionately high spate of new HIV infections among young people, through the infusion of dance and open forum discussions that focus on HIV Prevention, 
Image not foundStigma reduction, HIV Care & Treatment, Sexual Reproductive health and TB.
“In 2015, Young people accounted for about 51% of all new HIV infections in Kenya, with 35,776 young people getting infected with HIV each year. HIV Testing coverage for this population is also very low, sitting at 49.8% for ages 15-19; a dire situation that highlights the urgent need for more dynamic approaches to reach and engage young people with HIV/AIDS prevention, education and services,” said Mary Nyago, Prevention Program Manager, AHF Kenya.
The competition, which kicked off in June, saw key HIV/AIDS stakeholders such as NACC, Nairobi City County Health Programs, Stop TB Partnership, SRHR Alliance join forces to actively engage young people through edutainment to increase HIV/AIDS and STI awareness in informal settlements, or slums as they are popularly called.
“Our decision to engage young people living in informal settlements in Nairobi was influenced by the fact that about 70% of Nairobi’s inhabitants live in these settlements and a lot of the young people are either unemployed or work in informal sectors,” stated Faith Ndungu, Program Development and Advocacy Manager, AHF Kenya. “To increase youth engagement and participation in HIV prevention and anti-stigma campaigns, we had to merge a familiar phenomenon in slums or ghettos which are the street dance, and interactive sessions on confidence building, health information, and sexual reproductive health,” she added.
“As the world continues to evolve, it has become imperative to explore more dynamic methods to address the rise of new HIV infections in young people, and that includes using entertainment, arts, new media and informal forums that appeal to them. Over the last year, we have ramped up and diversified our strategies of engaging young people for better health outcomes, and the response has been impressive. Our goal is to end new infections among this group and provide support to those who are positive to stay on treatment and lead productive lives,” said Dr. Wamae Maranga, Deputy Bureau Chief, AHF Africa Bureau. “We are committed to doing whatever it takes to achieve this goal, working closely with the government and partners,” he enthused.
So far, 27 dance groups age 15-24 have participated in the street dance competition, more than 3000 youths have been reached directly with health information, and over 300 have accessed HIV Testing services.
AIDS Healthcare Foundation (AHF), the largest global AIDS organisation, currently provides medical care and services to over 770,000 individuals in 39 countries worldwide in the US, Africa, Latin America/Caribbean, the Asia/Pacific Region and Eastern Europe. To learn more about AHF, please visit our website: www.aidshealth.org, find us on Facebook: www.facebook.com/aidshealth and follow us on Twitter: @aidshealthcare and Instagram: @aidshealthcare
Contacts
AHF KENYA MEDIA CONTACT
Faith Ndungu
Advocacy and Program Development Manager
faith.ndungu@aidshealth.org
or
AHF AFRICA MEDIA CONTACT
Oluwakemi Gbadamosi
Senior Manager PR and Communications – Africa Bureau
Oluwakemi.gbadamosi@aidshealth.org

Permalink : http://me-newswire.net/news/4287/en

Friday, July 21, 2017

Une Grande-Bretagne Gigabit se rapproche de la réalité alors que Call Flow déploie une infrastructure FTTH à 10 Gb/s sous ADTRAN

L’opérateur alternatif devient le premier au Royaume-Uni à mettre en œuvre une stratégie d’accès à plusieurs gigabits avec une architecture XGS-PON émergente 


LONDRES -Vendredi 21 Juillet 2017 [ ME NewsWire ]

(BUSINESS WIRE)--ADTRAN®, Inc., (NASDAQ : ADTN), l’un des principaux fournisseurs de solutions de réseaux ouverts de nouvelle génération, a annoncé aujourd’hui que Call Flow avait choisi sa solution XGS-PON pour propulser au Royaume-Uni la première génération de services Fibre-to-the-Home (FTTH) à plusieurs gigabits symétriques. L’opérateur de haut débit ultra rapide, en pleine croissance a déjà déployé jusqu’à 100 Mb/s de services FTTC dans le sud de l’Angleterre et, pour permettre aux services de se mettre à l’échelle, il a désormais sélectionné la solution FTTH à 10 Gb/s, de nouvelle génération, d’ADTRAN. Cette nouvelle architecture, entièrement compatible avec le réseau FTTH existant de Call Flow, est en passe de produire un changement progressif dans la performance d’accès à plusieurs gigabits symétrique pour la différencier des autres fournisseurs, à l’heure où la société envisage une expansion stratégique au cours des 5 à 10 prochaines années.

Face aux nouvelles demandes en expansion rapide pour des applications telles que AR/VR, le streaming multimédia 4K et la cloudification d’applications logicielles, qui augmentent tous la demande pour une plus faible latence et des débits de données plus élevés, les fournisseurs de services réévaluent d’urgence leurs investissements ultérieurs dans GPON comme norme de choix pour les nouveaux déploiements. ADTRAN est un pionnier en matière de solutions PON à 10 G, fournissant les contributions qui ont déclenché l’introduction de XGS-PON dans les normes ITU. En tant qu’éditeur pour cette initiative, ADTRAN a établi le consensus de l’industrie, ce qui a entraîné l’approbation et l’adoption de la norme ITU XGS-PON.

En supportant un PON à longueur d’onde fixe symétrique de 10 Gb/s sur des infrastructures de fibre optique nouvelles ou existantes, XGS-PON offre la combinaison optimale de performance et de prix, ce qui permet à Call Flow de desservir les abonnés résidentiels et commerciaux simultanément sur un seul réseau commun de distribution optique. Doublant quasiment la durée de vie utilisable du réseau de distribution optique, les solutions XGS-PON d’ADTRAN protègent les investissements de réseau des opérateurs, fournissant ainsi la capacité disponible pour générer des recettes optimales pendant les années à venir.

« Dans la vision directrice de Call Flow, les services haut débit à plusieurs gigabits préparent mieux les communautés pour le marché mondial tout en améliorant la vie quotidienne des clients individuels. Son choix stratégique d’XGS-PON est fondamental pour réaliser son ambition de devenir un acteur FTTH de premier plan sur le marché du Royaume-Uni », a déclaré Ronan Kelly, directeur de la technologie pour l’EMEA & APAC chez ADTRAN. « Ce déploiement renforce la dynamique mondiale qui prend forme autour de PON à 10 gigabits en tant que technologie d’accès primaire, privilégiée des opérateurs sur les marchés développés du haut débit. En offrant une réponse rapide et rentable à la demande des abonnés et aux objectifs gouvernementaux, XGS-PON est la percée que l’industrie FTTH attendait. »

« Le leadership mondial d’ADTRAN en solutions haut débit gigabit en fait le choix idéal pour satisfaire la demande croissante en bande passante que nous anticipons pour les 5 à 10 prochaines années et au-delà », a ajouté Andy Conibere, PDG de Call Flow. « Son engagement envers des architectures ouvertes, modernes, à base de logiciel a confirmé notre opinion selon laquelle il constituait pour nous le partenaire idéal. À l’heure où Call Flow s’étend en vue de mieux répondre à la demande latente de services haut débit Gigabit au Royaume-Uni, XGS-PON jouera un rôle fondamental pour mettre notre avantage concurrentiel à l’épreuve du temps et offrir un maximum de valeur à nos clients résidentiels et commerciaux, tout comme à nos investisseurs. »

À propos d’ADTRAN

ADTRAN, Inc. est un fournisseur international de premier plan d’équipement de communications et de mise en réseau. Les produits d’ADTRAN permettent des communications Internet, vidéo, vocales et de données sur diverses infrastructures de réseau. Les solutions d’ADTRAN sont actuellement utilisées par des fournisseurs de services, des entreprises privées, des organisations gouvernementales et des millions d’usagers dans le monde. Pour plus d’informations, veuillez visiter le site www.adtran.com.

À propos de Call Flow

Call Flow est un fournisseur de réseaux alternatifs innovants (alt-net) qui a construit des réseaux super rapides et ultra rapides dans le Kent, East Sussex, Hampshire et Berkshire. Call Flow est un leader du secteur en matière d’utilisation des conduits et des poteaux d’Openreach (PIA/DPA) et de Sub Loop Unbundling (SLU/FTTC). Avec plusieurs années d’expérience en construction de réseaux innovants pour divers organismes publics et BDUK, Call Flow est idéalement placée pour mettre ses compétences à l’évidence dans la construction de réseaux PON à 10 gigabits, en accord avec la politique gouvernementale et l’objectif de concurrence en infrastructure d’Ofcom.

Le texte du communiqué issu d’une traduction ne doit d’aucune manière être considéré comme officiel. La seule version du communiqué qui fasse foi est celle du communiqué dans sa langue d’origine. La traduction devra toujours être confrontée au texte source, qui fera jurisprudence.

Contacts

Cohesive pour ADTRAN
Kate Anderson, +44 (0) 1291 626200
adtran@wearecohesive.com


Permalink : http://www.me-newswire.net/fr/news/4286/fr 

خدمات الجيجابت في بريطانيا تقترب من الواقع الحقيقي مع قيام كول فلو بنشر البنية التحتية للألياف إلى المنازل بسرعة 10 جيجابت في الثانية بدعم من شركة أدتران

 الشركة المشغّلة للشبكات البديلة تصبح الأولى في المملكة المتحدة التي توجه استراتيجية وصول بسرعة عدة جيجابتات باستخدام الهيكلية الناشئة لشبكة الألياف البصرية السلبية القادرة على نقل بيانات بسرعة تصل إلى 10 جيجابت في الثانية "إكس جي إس- بيه أو إن" 


لندن -يوم الجُمْعَة 21 يوليو 2017 [ إم إي نيوز واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم "أدتران" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: NASDAQ: ADTN)، المزود الرائد لحلول الشبكات المفتوحة من الجيل التالي، أن "كول فلو" قد اختارت حلها القائم على تقنية شبكة الألياف البصرية السلبية القادرة على نقل بيانات بسرعة تصل إلى 10 جيجابت في الثانية "إكس جي إس- بيه أو إن" من أجل تشغيل الجيل الأول من خدمات الألياف إلى المنازل ("إف تي تي إتش") المتناظرة بسرعة عدة جيجابتات في المملكة المتحدة. وقامت الشركة المشغلة سريعة النمو لشبكات النطاق العريض فائقة السرعة بالفعل بإنشاء بنية خدمات قائمة على شبكة الألياف الممدة الى الشوارع "إف تي تي سي" عبر جنوب إنجلترا. ومن أجل تعزيز مستوى هذه الخدمات، قامت حالياً باختيار حل خدمات الألياف إلى المنازل ("إف تي تي إتش") من الجيل القادم بسرعة 10 جيجابت في الثانية من "أدتران". وتم إعداد هذه الهيكلية الجديدة، المتوافقة بالكامل مع شبكة "إف تي تي إتش" القائمة الخاصة بـ"كول فلو"، لإحداث نقلة نوعية في أداء وصول الألياف المتناظرة بسرعة عدة جيجابتات لتمييزها عن مزودي الخدمات الآخرين من حيث أنها تستهدف التوسع الاستراتيجي على مدى السنوات الخمس والعشر المقبلة.

وفي ظل المتطلبات المتزايدة بشكل متسارع للتطبيقات الجديدة مثل الواقع الافتراضي والواقع المعزز، وتدفق الوسائط بتقنية "4 كي" ، وتحويل تطبيقات البرمجيات إلى السحابة، والتي تؤدي كلها إلى زيادة الطلب على الكمون المنخفض ومعدلات أعلى للبيانات، يقوم مقدمو الخدمات بإعادة تقييم الحاجة الى المزيد من الاستثمارات في شبكة الألياف البصرية جيجابت السلبية بصورة عاجلة باعتبارها المعيار المفضل لديهم لعمليات طرح أي خدمات جديدة. وتعتبر شركة "أدتران" رائدة في مجال حلول شبكة الألياف البصرية السلبية سعة 10 جيجابت، بحيث توفر المسهمات التي أدت إلى إدخال هيكلية "إكس جي إس- بيه أو إن" إلى معايير الاتحاد الدولي للاتصالات السلكيـــة واللاسلكية ("آي تي يو"). وبصفتها القائمة بهذا المجهود، قادت "أدتران" الإجماع في القطاع والذي أدى إلى الموافقة على معيار "إكس جي إس- بيه أو إن" من الاتحاد الدولي للاتصالات السلكيـــة واللاسلكية واعتماده.

ومن خلال دعم شبكة الألياف البصرية السلبية ذات الطول الموجي الثابت والمتناظر بسرعة 10 جيجابت في الثانية  على البنى التحتية الجديدة أو القائمة للألياف البصرية، توفر"إكس جي إس- بيه أو إن" المزيج الأمثل بين الأداء والسعر، مما يتيح لـ"كول فلو" تلبية متطلبات المشتركين في المنازل والمؤسسات التجارية على حد سواء في الوقت نفسه عبر شبكة توزيع بصرية واحدة ومشتركة. ومن خلال مضاعفة فترة حياة شبكة التوزيع البصرية بشكل أساسي، تساهم حلول "إكس جي إس- بيه أو إن" من "أدتران" في حماية استثمارات الشبكات الخاصة بالمشغلين، الأمر الذي يوفر القدرات المتاحة لدعم تحقيق الإيرادات المتميزة في السنوات المقبلة.

وقال رونان كيلي، الرئيس التنفيذي للشؤون التقنية لدى شركة "أدتران"في منطقتي أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا والمحيط الهادئ في هذا الصدد: "تتمتع ’كول فلو‘ برؤية رائدة في مجال حلول خدمات النطاق العريض بسرعة عدة جيجابتات لتمكين المجتمعات التي تعمل فيها على نحو أفضل للوصول إلى السوق العالمية وتحسين حياة العملاء من الأفراد. ويعتبر اختيارها الاستراتيجي لبنية ’إكس جي إس- بيه أو إن‘ذات أهمية أساسية بالنسبة لطموحها لأن تكون عنصراً بارزاً وفاعلاً في مجال خدمات الألياف إلى المنازل ’إف تي تي إتش‘ في سوق المملكة المتحدة. ويساهم طرح هذه الخدمة بتعزيز الزخم العالمي من خلال  شبكة الألياف البصرية السلبية بسعة 10 جيجابت باعتبارها تقنية الوصول الأساسية التي يختارها المشغلون في أسواق النطاق العريض المتطورة. وتشكل ’إكس جي إس- بيه أو إن‘ التطور الذي لطالما كان قطاع خدمات الألياف إلى المنازل ’إف تي تي إتش‘ ينتظره، وهي تقوم بتلبية طلبات المشتركين والأهداف الحكومية بسرعة وبفعالية من حيث التكلفة".

من جهته، قال آندي كونيبير، الرئيس التنفيذي لشركة "كول فلو": "ساهمت ريادة ’أدتران‘ العالمية في مجال حلول النطاق العريض ذات معدل سرعة بالجيجابت في جعلها الخيار المثالي لتلبية الطلبات المتزايدة على عرض النطاق الترددي التي نتوقعها للسنوات الخمس إلى العشر المقبلة وما بعدها. كما أدى التزامها بالهيكليات المفتوحة الحديثة القائمة على البرمجيات إلى تعزيز وجهة نظرنا بأنها الشريك المناسب لنا. ومع توسع ’كول فلو‘ من أجل تلبية المزيد من الطلبات المحدودة على خدمات النطاق العريض ذات معدل سرعة بالجيجابت في كافة أنحاء المملكة المتحدة، ستكون ’إكس جي إس- بيه أو إن‘ ضرورية لتعزيز صمود ميزتنا التنافسية في المستقبل وتقديم القيمة القصوى لعملائنا في المنازل والمؤسسات التجارية وأيضاً مستثمرينا".

لمحة عن "أدتران"

تعتبر شركة "أدتران" مزوداً عالمياً رائداً في مجال معدّات الشبكات والاتصالات. وتمكّن منتجات "أدتران" اتصالات الصوت والفيديو والبيانات والإنترنت عبر مجموعة متنوعة من البنى التحتية للشبكة. وتُستخدم حلول "أدتران" حالياً من قبل مزوّدي الخدمات والمؤسسات الخاصة والمؤسسات الحكومية والملايين من المستخدمين الفرديين في جميع أنحاء العالم. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.adtran.com

لمحة عن "كول فلو"

تعتبر "كول فلو" مزوداً للشبكات البديلة المبتكرة وقامت ببناء شبكات في غاية السرعة وفائقة السرعة في كينت وشرق ساسكس وهامبشاير وبيركشاير. كما تعتبر "كول فلو" رائدة في القطاع في استخدام حافظة منتجات نقل ألياف الإتصالات من شركة "أوبنريتش" ("بيه آي إيه/دي بيه إيه") وعملية تفكيك دارات الاتصال الفرعية (إس إل يو/إف تي تي سي). وبفضل خبرة تمتد على سنوات عدة في بناء شبكات مبتكرة لمختلف الهيئات العامة وقسم توصيل خدمات النطاق العريض في المملكة المتحدة "برودباند ديليفيري يو كي" ("بي دي يو كي")، تعتبر "كول فلو" في الوضع المثالي الذي يمكنها من جلب مهاراتها إلى الصدارة في بناء شبكات الألياف البصرية السلبية بسعة 10 جيجابت بما يتماشى مع سياسة الحكومة وهدف الهيئة التنظيمية للاتصالات في المملكة المتحدة "أوفكوم" المتمثل بالمنافسة في مجال البنية التحتية.



إنّ نصّ اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أمّا الترجمة فقد قدِمتْ للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنصّ اللغة الأصلية الذي يمثّل النسخة الوحيدة ذات  التأثير القانوني.

Contacts

"كوهيسيف" لصالح "أدتران"

كايت أندرسون

+4401291626200

البريد الإلكتروني:adtran@wearecohesive.com


الرابط الثابت : http://www.me-newswire.net/ar/news/4286/ar 

Gigabit Britain Moves Closer to a Reality as Call Flow Deploys ADTRAN-Powered 10Gbps FTTH Infrastructure

Alternative operator becomes first in the UK to drive a multi-Gigabit access strategy with emerging XGS-PON architecture 

LONDON -Friday, July 21st 2017 [ ME NewsWire ]

(BUSINESS WIRE)-- ADTRAN®, Inc., (NASDAQ: ADTN), a leading provider of next-generation open networking solutions, today announced that Call Flow has chosen its XGS-PON solution to power the UK’s first generation of symmetric multi-Gigabit Fibre-to-the-Home (FTTH) services. The rapidly-growing ultrafast broadband operator has already built out up to 100Mbps FTTC-based services across Southern England and, to allow services to scale, has now selected ADTRAN’s next generation 10Gbps FTTH solution. This new architecture, fully compatible with Call Flow’s existing FTTH network, is set to bring about a step-change in symmetric multi-Gigabit access performance to differentiate it from other providers as it targets strategic expansion over the next 5–10 years.

With new rapidly emerging application demands such as AR/VR, 4K media streaming and the cloudification of software applications, all driving increased demands for lower latency and higher data rates, service providers are urgently re-evaluating further investments in GPON as their standard of choice for new rollouts. ADTRAN is a pioneer in 10G PON solutions, providing the contributions that triggered the introduction of XGS-PON into the ITU standards. As the editor for this effort, ADTRAN drove industry consensus which resulted in the approval and adoption of the XGS-PON ITU standard.

By supporting 10Gbps symmetric fixed wavelength PON over new or existing fibre optic infrastructures, XGS-PON provides the optimal blend between performance and price, permitting Call Flow to address both residential and business subscribers simultaneously on a single, common optical distribution network. Essentially doubling the useable life span of the optical distribution network, ADTRAN’s XGS-PON solutions protects operators’ network investments, providing the available capacity to support premium revenues for years to come.

“Call Flow has a leading vision for multi-Gigabit broadband services to better enable their communities for the global marketplace and to improve individual customers’ lives. Its strategic choice of XGS-PON is foundational to its ambition to be a prominent FTTH player in the UK market,” said Ronan Kelly, CTO for EMEA & APAC at ADTRAN. “This deployment adds to the global momentum building around 10 Gigabit PON as the primary access technology of choice for operators in developed broadband markets. Rapidly and cost-effectively satisfying subscriber demand and government targets, XGS-PON is the breakthrough the FTTH industry has been waiting for.”

“ADTRAN’s global leadership in Gigabit broadband solutions made it the ideal choice to address the rising bandwidth demands we anticipate for the next 5–10 years and beyond,” said Andy Conibere, CEO at Call Flow. “Its commitment to modern software-based, open architectures reinforced our view that it was the right partner for us. As Call Flow expands to answer more of the pent-up demand for Gigabit broadband services throughout the UK, XGS-PON will be essential to future-proofing our competitive advantage and delivering maximum value to our residential and business customers, as well as our investors.”

About ADTRAN

ADTRAN, Inc. is a leading global provider of networking and communications equipment. ADTRAN’s products enable voice, data, video and Internet communications across a variety of network infrastructures. ADTRAN solutions are currently in use by service providers, private enterprises, government organizations, and millions of individual users worldwide. For more information, please visit www.adtran.com.

About CallFlow

Call Flow is an innovative alternative network (alt-net) provider and has built both superfast and ultrafast networks across Kent, East Sussex, Hampshire and Berkshire. Call Flow is an industry leader in the use of Openreach’s ducts and poles (PIA/DPA) and Sub Loop Unbundling (SLU/FTTC). With several years experience of building innovative networks for various public bodies and BDUK, Call Flow is ideally placed to bring its skills to the fore in building 10 Gigabit PON networks in line with Government policy and Ofcom’s objective of infrastructure competition.

Contacts

Cohesive for ADTRAN
Kate Anderson, +44 (0) 1291 626200
adtran@wearecohesive.com


Permalink : http://www.me-newswire.net/news/4286/en 

ناتاليا فوديانوفا تنضم إلى بيكس آرت كرئيسة لقسم الإبداع الطموح في الشركة




Natalia Vodianova, the supermodel and philanthropist, joins PicsArt as Head of Aspiration. (Photo: Business Wire)
ستساهم عارضة الأزياء الإنسانية المحبة للأعمال الخيرية بتقديم الإلهام الهادف الى المجتمع الإبداعي الرقمي الأكبر في العالم 

سان فرانسيسكو -يوم الخَمِيس 20 يوليو 2017 [ إم إي نيوز واير ]
(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة "بيكس آرت"، التطبيق الرائد في مجال تعديل الصور وشبكة التواصل الاجتماعي الإبداعية، عن تعيين عارضة الأزياء ناتاليا فوديانوفا، الإنسانية المحبة للأعمال الخيرية، لتولي منصب رئيسة قسم الإبداع الطموح في الشركة. وستتولى ناتاليا من خلال منصبها الجديدـ  تقديم الإلهام وتقترح الفرص التي من شأنها أن تدفع نحو التغيير الإيجابي بواسطة الإبتكار والإبداع. كما انضمت ناتاليا إلى المجلس الاستشاري في الشركة.
وفي هذا الصدد، قال هوفهانس أفويان، الرئيس التنفيذي لشركة "بيكس آرت": "يسرنا للغاية أن نرحّب بموهبة ونموذج يحتذى به مثل ناتاليا إلى أسرتنا". وأضاف: "لقد شاركت ناتاليا بشكل كثيف في تزويد العالم بالإلهام المبدع من خلال الموضة والالتزام الاجتماعي. وستساعد من خلال دورها هذا على ربط عالم الأزياء والعلامات التجارية والجمعيات الخيرية التي تعمل معها مع مجتمعنا الإبداعي الذي يضم 90 مليون مستخدم نشط شهرياً، بهدف تحقيق التعديل والإلهام".
من جانبها، قالت ناتاليا فوديانوفا في معرض تعليقها: "أنا متحمسة لأن أصبح جزءاً من مجتمع تلتقي فيه المشاركة الاجتماعية مع المشاركة الحقيقية. يساهم مستخدمو "بيكس آرت" بشكل جماعي بملايين الصور يومياً، في تكريم حقيقي للحب والألوان التي تتجاوز فكرة المرور عليها مرور الكرام والإعجاب بها. إنني أرى في ذلك القدرة على إطلاق التغيير الملموس وإلقاء الضوء على قضايا في غاية الأهمية". وأضافت: "إنني أنضم إلى ’بيكس آرت‘ لأنني أؤمن بأن الناس قادرون على القيام بأفعال مدهشة عندما يتمتعون بكامل الحرية والإبداع، وعندما يكون لديهم هدف واضح ينصبّون على تحقيقه. وتنمو المشاركة بشكل طبيعي عندما يصبح المستخدمون مدركين لقوتهم التعاونية".
يعتبر هذا المنصب امتداداً مباشراً لتركيز ناتاليا على النشاط الاجتماعي ورؤيتها للإبداع، التي تلتقي بشكل طبيعي مع مهمة "بيكس آرت" في صناعة صور مدهشة لجعل العالم مكاناً أفضل. وفي الواقع، ترى ناتاليا الإبداع كأداة قوية وتعاونية تهدف إلى تنشيط الناس وإشراكهم في القضايا الاجتماعية، في جو من المرح، وبطريقة خفيفة وجذابة. على مدى السنوات الخمسة الماضية، كوّنت ناتاليا نفسها كسيدة أعمال رائدة في مجال التكنولوجيا من خلال تأسيس "إلبي"، وهي منصة رقمية تقدم الإبداع من أجل دعم العديد من القضايا الخيرية المختلفة، وتجمع التبرعات لها وتكافىء المستخدمين على نشاطهم. وستحمل ناتاليا رؤيتها وقدراتها التي تتمثل بسرد القصص الهادفة والقوية إلى  شركة "بيكس آرت" لإلهام أكثر من 400 مليون شخص حول العالم، قاموا بتحميل التطبيق، بالإضافة إلى مستخدمين جدد، للمشاركة في البرامج الإبداعية من أجل الأعمال الخيرية الاجتماعية.
وفي أواخر العام الماضي، ساعدت ناتاليا على تشجيع الرضاعة الطبيعية من خلال مشاركتها في الظاهرة المنتشرة التي اجتاحت الإنترنت عبر التناقل الإلكتروني من خلال الهاشتاغ TreeOfLife#، والمدعومة من "بيكس آرت". وقامت، إلى جانب عشرات الآلاف من الأمهات في العالم، بتحويل الصور التي تظهر الرضاعة إلى أعمال فنية ومشاركتها عبر وسائل التواصل الإجتماعي.
واعتباراً من اليوم، يمكن متابعة ناتاليا عبر حسابها الشخصي على "بيكس آرت" عبر الرابط التالي، picsart.com/natasupernova، حيث  ستشجع المعجبين ومجتمع "بيكس آرت" ليكونوا أكثر إبداعاً. في البداية، تقدم ناتاليا فرصة الوصول إلى ملصقات ملهمة عبر حسابها الشخصي على "بيكس آرت" حيث يمكن استخدامها وتعديلها مجاناً، بالإضافة إلى المسابقات والتحديات التي يمكن المشاركة بها مجاناً، والمتاحة للجميع في جميع أنحاء العالم.
لمحة عن "بيكس آرت"
"بيكس آرت" هو التطبيق الرائد في مجال تعديل الصور وشبكة التواصل الاجتماعي الإبداعية. يسهّل "بيكس آرت" إمكانية الإنخراط في لعبة تحرير الصور الخاصة بك، وتعديل الصور مع الأصدقاء، وابتكار الملصقات ومشاركة إبداعاتك الخاصة مع العالم. إنه التطبيق المجاني الوحيد الذي يمكّنك من أن تصبح خلاقاً ومبدعاً للغاية مع أكثر من 3 آلاف ميزة للتعديل، ومؤثرات خاصة، وحوالى 10 مليون صورة يمكن تعديلها مجاناً freetoedit#. لدى "بيكس آرت" أكثر من مليون صورة يمكن تعديلها مجاناً freetoedit#، ما يجعله واحد من أكبر المستودعات مفتوحة المصدر للمحتوى في العالم. وبفضل أكثر من 400 مليون تحميل و90 مليون مستخدم نشط شهرياً، يمتد استخدام "بيكس آرت" حول العالم، ووهو متوفر في 20 لغة. هذا التطبيق هو مجاني على الأجهزة التي تعمل بنظام "آي أو إس" و"أندرويد" و"ويندوز". للمزيد من المعلومات، يمكن تحميل التطبيق الآن أو زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.picsart.com.
لمحة عن ناتاليا فوديانوفا
قدمت ناتاليا فوديانوفا المئات من عروض الأزياء، وتألقت في بعض أشهر الحملات لأبرز العلامات التجارية الفاخرة الرائدة في عالم الأزياء والتي حققت شهرة واسعة مثل "إتش أند أم" و"برادا" و"كالفين كلاين" و"لوي فيتون" و"شانيل" و"غوتشي" و"ديفيد يورمان". ولُقبت ناتاليا فوديانوفا ب"سوبر نوفا" من قبل القطاع التي تعمل فيه، وهي واحدة من أكثر عارضات الازياء شهرة على مدى السنوات الـ15 الماضية، كما أنها أم لخمسة أطفال. وقد إكتسبت ناتاليا شهرة واسعة النطاق كبطلة ملهمة ونشطة للغاية في مجال الأعمال الخيرية: تعمل المنظمة الخيرية "نيكد هارت فاونديشن" التي أنشأتها فاديانوفا عام 2004 على معالجة علامات وآثار الإعاقة وضمان أن يكون لكل طفل عائلة محبة تحتضنه ومكاناً محفزاً للعب. ومع إطلاق منصتها الرقمية "إلبي"، جعلت ناتاليا العمل الخيري جزءاً من حياة الجميع اليومية: تمكين الآخرين لجمع التبرعات لأهداف خيرية، مع نشر الفلسفة التي تقول بأن أعمال الخير والحب، حتى القليل منها، يمكن أن تعود بفائدة كبيرة. وهي أيضاً عضو مجلس إدارة وسفيرة الأولمبياد الخاص الدولي. كما قدمت رؤيتها في الأعمال الخيرية في العديد من الفعاليات المرموقة، بما فيها مبادرة كلينتون العالمية، والمواطن العالمي، وغداء السيدات الأوائل، وقمة الويب، ومنتدى المؤسسين، وقمة الألفية، وقمة "وان يونغ وورلد".
إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة تفقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


Contacts
"بيكس آرت"
جيف روبرتو
البريد الإلكتروني: press@picsart.com
أو
ناتاليا فوديانوفا
تيمون أفينسكي
البريد الإلكتروني: timon@elbi.com

الرابط الثابت : http://www.me-newswire.net/ar/news/4284/ar

 

Natalia Vodianova Joins PicsArt as Head of Aspiration




Natalia Vodianova, the supermodel and philanthropist, joins PicsArt as Head of Aspiration. (Photo: Business Wire)
Supermodel and philanthropist to bring purposeful inspiration to the world’s largest digital creative community 

SAN FRANCISCO-Thursday, July 20th 2017 [ ME NewsWire ]
(BUSINESS WIRE)-- PicsArt, the leading image editing app and creative social network, today announced the appointment of Natalia Vodianova, the supermodel and philanthropist, as Head of Aspiration. In this new role, Natalia will inspire and suggest opportunities to drive positive change through creativity. She has also joined the company’s advisory board.
“We are thrilled to welcome a talent and role model like Natalia into our family,” said PicsArt CEO Hovhannes Avoyan. “Natalia has been deeply involved in bringing creative inspiration to the world through fashion and social commitment. She’ll help connect the fashion world and the brands and charities she works with to our creative community of 90 million monthly active users, for remixing and inspiration.”
“I’m excited to be part of a community where social sharing finally meets real engagement. PicsArt users collectively contribute millions of images a day, in a true celebration of love and colors that goes well beyond scrolling and liking. I see in it the power to ignite concrete change and bring visibility to very important causes,” said Natalia Vodianova. “I’m joining PicsArt because I believe people are capable of the most amazing things when they have full freedom and creativity in their hands and a purpose to apply them to. When users become aware of their collaborative power, engagement grows naturally.”
The role is a direct extension of Natalia’s focus on social activism and her vision of creativity, which naturally meets PicsArt’s mission of making awesome pictures to make the world a better place. In fact, Natalia sees creativity as a powerful, collaborative tool to activate people around social causes, in a fun, light and engaging way. Over the last five years, Natalia has established herself as a tech-entrepreneur by founding Elbi, a digital platform that puts creativity to the support of many different charity causes, fundraising for them and rewarding users for their activity. She will bring her strong purposeful storytelling and vision to PicsArt to inspire over 400 million people globally, who have already downloaded PicsArt, plus new users, to participate in creative programs for social good.
Late last year, Natalia helped normalize breastfeeding through her participation in the viral #TreeOfLife phenomenon that swept the Internet, fueled by PicsArt. She, along with tens of thousands of mothers globally, turned breastfeeding photos into works of art and shared them socially.
Starting today, Natalia can be followed via her PicsArt profile, picsart.com/natasupernova, where she’ll be challenging fans and the PicsArt community to be more creative. To begin, Natalia is offering access to inspirational stickers on her PicsArt profile that are free to use and edit, plus contests and challenges that are free to enter, available to everyone globally.
About PicsArt
PicsArt is the leading image editing app and creative social network. PicsArt makes it easy to step up your photo editing game, Remix pictures with friends, make stickers and share your creations with the world. It’s the one free app that lets you be truly creative with its 3000+ editing features, special effects, and nearly 10 million #freetoedit images. PicsArt has over 1 million #freetoedit community stickers, making it one of the largest open-source repositories of content in the world. With more than 400 million installs and 90 million monthly active users, PicsArt spans the globe and is available in 20 languages. PicsArt is free on iOS, Android and Windows devices. Download the app now or visit www.picsart.com for more information.
About Natalia Vodianova
Natalia Vodianova has walked hundreds of runway shows, starred in some of the most famous campaigns for top luxury and fashion brands, such as H&M, Prada, Calvin Klein, Louis Vuitton, Chanel, Gucci, and David Yurman. Nicknamed “Supernova” by her industry, Natalia is one of the most iconic supermodels over the last fifteen years and a loving hands-on mother of five children. She also established herself as a truly inspiring and active heroine of philanthropy: her charity organization, the Naked Heart Foundation, founded in 2004 by Vodianova, works to tackle the stigma of disability and ensure that every child has a loving family and a stimulating place to play. With the launch of her digital platform Elbi, she made philanthropy part of everybody's day life: empowering others to fundraise for charitable purposes, all while spreading the philosophy that every little act of love counts. She is also a board member of the Special Olympics International and an ambassador. She’s brought her philanthropic vision at many prestigious events, including the Clinton Global Initiative, Global Citizen, First Ladies’ Luncheon, Web Summit, Founders Forum, Millennial Summit, and One Young World.

Contacts
PicsArt
Jeff Roberto
press@picsart.com
or
Natalia Vodianova
Timon Afinsky
timon@elbi.com


 

أو تي – مورفو تحصل على شهادة أمنية من المستوى الأول لعناصرها الآمنة المدمجة لإنترنت الأشياء



باريس -يوم الخَمِيس 20 يوليو 2017 [ إم إي نيوز واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم "أو تي – مورفو"، وهي شركة رائدة عالمياً في مجال تقنيات الأمن الرقمي وتحديد الهوية، عن حصول عنصرها الآمن المدمج "آي أو ثرايف تايني إس إي بلاس" المُصمّم لإنترنت الأشياء على أعلى مستوى من الشهادة الأمنية من المستوى الأول "سي إس بيه إن"1. ويُعتبر "آي أو ثرايف تايني إس إي بلاس" العنصر الآمن المدمج الأول من نوعه الذي يحصل على هذه الشهادة التي تقدّمها الوكالة الوطنية الفرنسية للأمن في أنظمة المعلومات "إيه إن إس إس آي"2.

وعملت "أو تي – مورفو" على تطوير "آي أو ثرايف تايني إس إي بلاس" لإدارة الهويات والبيانات الآمنة في الشبكات غير الخلوية. وتُعتبر المصادقة والشهادات الخاصة بأمن المنتجات في سوق إنترنت الأشياء الذي يتّسم بالتطور السريع أمراً بالغ الأهمية، خاصةً في عصرٍ يُمكن أن يصبح فيه أي جهازٍ هدفاً للقراصنة. وستغدو القدرة على ضمان الخصوصية والأمن في إنترنت الأشياء أمراً جوهرياً لنجاح سوق الأشياء المتصلة.

وخلافاً لغيرها من البرامج، تشمل شهادة "سي إس بيه إن" الأجهزة والبرمجيات الخاصة بالمنتج على حدٍ سواء. وتؤكّد على القوة الأمنية لكامل منتجات "آي أو ثرايف تايني إس إي بلاس". وقال جين-إيف بيرنارد، مدير الشؤون الأمنية لدى "ستار تشيب"، إحدى شركات "أو تي – مورفو": "للحصول على شهادة ’سي إس بيه إن‘ خضعت جميع مكونات حلولنا للاختبار بطرق ومنهجيات يستخدمها القراصنة في هذا المجال. ويُعطي اجتياز هذه الاختبارات ثقةً حقيقيةً في قدرة منتجاتنا على مقاومة أي هجوم. وتُعتبر هذه الشهادة دليلاً آخر على التزامنا بتقديم منتجات يمكن لعملائنا الثقة بها بشكل كامل".

أو تي - مورفو" هي الشركة الرائدة عالمياً في مجال تقنيات الأمن الرقمي وتحديد الهوية وهي تطمح لتمكين المواطنين والمستهلكين على حد سواء للتفاعل، والدفع، والاتصال، والتنقل، والسفر وحتى التصويت بطرق أصبحت الآن متاحةً في عالمٍ متصل.

وفيما تتقارب أساليب حياتنا المادية والرقمية، والمدنية والتجارية، تقف "أو تي – مورفو" تحديداً عند مفترق الطرق هذا لتستفيد من الأفضل في مجال التقنيات الأمنية وتقنيات تحديد الهوية وهي تقدم حلولاً مخصصة لمجموعةٍ واسعة من العملاء الدوليين في القطاعات الرئيسية، والتي تشمل الخدمات المالية، والاتصالات، والهوية والأمن وإنترنت الأشياء.

تملك "أو تي – مورفو" عائداتٍ تقارب ثلاثة مليار يورو وأكثر من 14 ألف موظفً، وهي  حصيلة الاندماج بين كلّ من شركة "أو تي" ("أوبيرثر تكنولوجيز") و"سافران آيدينتيتي آند سيكيوريتي" ("مورفو") الذي استكمل في 31 من مايو من عام 2017. وقد تمّت تسميتها مؤقتاً بهذا الاسم. وستكشف شركة "أو تي – مورفو" الجديدة عن اسمها الجديد في سبتمبر من هذا العام.

لمزيد من المعلومات يرجى زيارة: www.morpho.com وwww.oberthur.com

ويمكنكم متابعتنا على "تويتر" على: @Safran_Morpho و@OT_TheMcompany



1. "سي إس بيه إن": شهادة أمنية من المستوى الأول لمنتجات تكنولوجيا المعلومات. يرجى الضغط هنا للمزيد من المعلومات.

2. "إيه إن إس إس آي": الوكالة الوطنية الفرنسية للأمن في أنظمة المعلومات. يرجى الضغط هنا للمزيد من المعلومات.



بإمكانكم الاطلاع على النسخة الأصلية لهذا البيان الصحفي على شبكة الإنترنت عبر الرابط الإلكتروني التالي:

http://www.businesswire.com/news/home/20170720005604/en/



إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني



Contacts

"أو تي – مورفو"

للاتصلات الصحفية

إيزابيل دو باير

هاتف: +33(0)130202267

البريد الإلكتروني: isabelle.de-buyer@morpho.com

أو

جوليان تاهميسيان

هاتف: +33(0)158479054

البريد الإلكتروني: julien.tahmissian@havas.com



الرابط الثابت : http://me-newswire.net/ar/news/4283/ar 

OT-Morpho Receives CSPN Certification for Its Embedded Secure Element for IoT



PARIS -Thursday, July 20th 2017 [ ME NewsWire ]


(BUSINESS WIRE)-- OT-Morpho, a world leader in digital security and identification technologies, today announced that its embedded secure element designed for the Internet of Things (IoT), IoThrive Tiny SE+, has obtained the highest level CSPN1 security certification. IoThrive Tiny SE+ is the first embedded secure element of its kind to receive this certification awarded by the French security agency ANSSI2.

OT-Morpho developed the IoThrive Tiny SE+ to manage identities and secure data in any non-cellular network. In the rapidly evolving IoT market, product security validation and certification is critical, especially in an age where every device can now become a target for hackers. Being able to guarantee privacy and security in the Internet of Things will be key for the market success of connected objects.

In contrast to other programs, CSPN certification covers not only the hardware, but also the software of the product. It confirms the security robustness of the whole IoThrive Tiny SE+ product. Jean-Yves Bernard, Security Manager at StarChip, a subsidiary of OT-Morpho, explained: “To achieve CSPN certification, all components of the solution were tested with means and methods that a hacker would use in the field. Passing these tests creates real confidence in our product’s ability to resist to any attack. This certification is yet another proof of our commitment to deliver products that can be fully trusted by our customers”.

OT-Morpho is a world leader in digital security & identification technologies with the ambition to empower citizens and consumers alike to interact, pay, connect, commute, travel and even vote in ways that are now possible in a connected world.

As our physical and digital, civil and commercial lifestyles converge, OT-Morpho stands precisely at that crossroads to leverage the best in security and identity technologies and offer customized solutions to a wide range of international clients from key industries, including Financial services, Telecom, Identity, Security and IoT.

With close to €3bn in revenues and more than 14,000 employees, OT-Morpho is the result of the merger between OT (Oberthur Technologies) and Safran Identity & Security (Morpho) completed in 31 May 2017. Temporarily designated by the name "OT-Morpho", the new company will unveil its new name in September of this year.

For more information:
www.morpho.com and www.oberthur.com
Follow @Safran_Morpho and @OT_TheMcompany on Twitter.

1CSPN = Certification de Sécurité de Premier Niveau, i.e. First Level Security Certification For Information Technology Products More information here.
2ANSSI = Autorité Nationale en matière de Sécurité et de défense des Systèmes d'Information, i.e. French National Agency for Security in Information Systems. More information here.





View source version on businesswire.com: http://www.businesswire.com/news/home/20170720005604/en/

Contacts

OT-Morpho
Press contacts
Isabelle de BUYER, T + 33 (0)1 30 20 22 67
isabelle.de-buyer@morpho.com
or
Julien TAHMISSIAN, T + 33 (0)1 58 47 90 54
julien.tahmissian@havas.com


Permalink : http://me-newswire.net/news/4283/en 

ميرسر تطرح أفكاراً جديدة وجريئة لمعالجة استدامة التقاعد العالمية


 تشكل ورقة العمل جزءاً من مهمة متواصلة للمساعدة على تحسين الأمن المالي للأفراد حول العالم



نيويورك -يوم الخَمِيس 20 يوليو 2017 [ إم إي نيوز واير ]

(بزنيس واير) – أعلنت اليوم "ميرسر"، الشركة الاستشارية العالمية الرائدة في مجال تعزيز الصحة والثروة والوظائف، والشركة المملوكة بالكامل من قبل مجموعة شركات "مارش أند ماكلينان" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE:MMC)  عن اطلاق ورقة عمل تحت عنوان "أفكار جريئة لسدّ الفجوة في مجال الإدخار على المدى الطويل"، التي تبحث في الطرق المختلفة لتحسين العجز العالمي في مدّخرات التقاعد والذي يبلغ نحو 70 تريليون دولار أمريكي. وتشكّل هذه الأفكار جزءاً من إلتزام شركة "ميرسر" المتواصل باستكشاف الطرق الجديدة لتحسين الأمن المالي للأفراد.

وتبحث "ميرسر" في ورقة العمل، من خلال أربعة محاور رئيسة، في طرق الاستجابة المبتكرة لما يعتبره جاك غوليه، رئيس شؤون الصحة والثروات، "إحدى أبرز الأزمات في عصرنا هذا والتي لا يوجد لها حلّ". ويعتبر السيد غوليه أن مشكلة الأمن المالي لا تتعلق فقط بالتقاعد، لكنها تطال ايضاً المخاوف المرتبطة بالعافية المالية التي تقضّ مضجع كافة الأفراد في مراحل مختلفة من الحياة. وتؤدي هذه المخاوف المالية الى تقويض الإنتاجية الاجتماعية والوظيفية، وتدفع الأفراد إلى التفكير بشكل مختلف.         

وقال غوليه في معرض تعليقه: "نحن لا نعتبر الأمر مجرد ‘مسألة مرتبطة بمدخرات التقاعد’. إن الفجوة في مجال مدّخرات التقاعد تشكل جزءاً من مشكلة الأمن المالي التي تضعف الإنتاجية وتضع الأفراد في فترات من عدم الإستقرار المالي." وأضاف: "يشكّل إيجاد الحلول لهذه المشكلة الهامة ركيزة جوهرية في مهمتنا لدى ‘ميرسر’، وعاملاً أساسياً في عروضنا وأبحاثنا الموسّعة وبياناتنا في هذا المجال."

وبحسب السيد غوليه، يتمتع الأفراد الذين يشعرون بالأمان المالي بالثقة الكافية لوضع الأهداف المالية لأنفسهم ولعائلاتهم والعمل على تحقيقها، وكذلك لإعالة الأشخاص الذين يعتمدون عليهم، والتمتع بنوعية الحياة المنشودة وتغطية حالات الطوارىء المحتملة من دون القلق بشأن ما إذا كانت عائداتهم المستقبلية كافية لتغطية النفقات أو لإعالتهم بعد التقاعد.

وتقوم "ميرسر"، من خلال ورقة "الأفكار الجريئة" بتسليط الضوء على أهمية تضافر الجهود بين مختلف الأطراف المعنية من أجل اتخاذ تدابير هادفة وذات مغزى ضد العجز في مجال الإدخار. ويشمل أصحاب المصلحة المعنيين بهذه المسألة كلاً من الحكومات وأرباب العمل والوسطاء الماليين، الذين يتمتعون جميعاً بالدوافع والقدرة على المساعدة في إصلاح الفجوة طويلة الأمد في مجال الإدخار. كما تستفيد كل مجموعة من تمكين مواطنيها وموظفيها وعملائها من الإدخار للمستقبل بكفاءة وبشكل مناسب.

وتقدم ورقة العمل لمحة مفصّلة عن التحديات الرئيسة التي تسبب الفجوة في مجال الإدخار، وهي تشمل ما يلي:



    حياة أطول مقابل إنخفاض في عدد الولادات
    الإفتقار إلى إمكانية الوصول السهل الى رواتب التقاعد ومنتجات الإدخار
    عدم استعداد الإفراد للإضطلاع بمسؤوليات مالية أكبر عند التقاعد
    إنعدام الثقة في الأسواق والمنتجات المالية 
    بيئة نمو منخفضة
    عدم التوازن بين الجنسين في مجال المدخرات طويلة الأمد



وتتمثّل مهمة "ميرسر" المستمرة في تعزيز الأمن المالي العالمي من خلال إنشاء علاقات إستراتيجية مع منظمات ذات شهرة عالمية مثل المنتدى الإقتصادي العالمي. وتتميز "ميرسر" بأنها المتعاون الرئيس في مشروع إصلاح نظم التقاعد والإستثمار الخاص بالمنتدى الإقتصادي العالمي. وقد قدم السيد غوليه إلى قادة العالم ، بالشراكة مع المنتدى، النتائج التي خلُصت إليها البحوث، والتي تتناول الوضع الحالي لأنظمة التقاعد العالمية وأهمية التعاون بين مختلف الأطراف المعنية. بالإضافة إلى ذلك، تملك "ميرسر" مجموعة واسعة من العروض التي تهدف إلى معالجة التحديات التي تواجه العافية المالية، بما في ذلك منصتي "ميرسر للعافية المالية" و"هارمونايز"، إلى جانب مجموعة من الحلول الأخرى.

وفي معرض تعليقها على الأمر، قالت رينيه ماك غوان، الرئيسة العالمية لحلول التقاعد الفردية والعافية المالية: "يتطلب النجاح إتخاذ سلسلة من الإجراءت الجريئة والفورية. ونظراً لحجم الفجوة في مجال مدخرات التقاعد، يتعين على كافة الأطراف المعنية التصرف فوراً." وأضافت: "ينبغي ان يضمّ الأفراد في القطاعين الخاص والعام جهودهم والعمل معاً من أجل خلق ثورة ثقافية تساهم بإشراك الأفراد في الإدخار على المدى الطويل، وتحوّل مفهوم ‘الادخار’ من تجربة خدمات مالية إلى تجربة مرتبطة بالمستهلك. يحتاج الأفراد أن يفهموا ما "الجيد" فيما يتعلق بالمنتجات والنصائح والقرارات الخاصة بالإدخار. لكنهم يحتاجون أيضاً أن يتمتعوا بالثقة من أجل التصرف بناء على معرفتهم وتحقيق أفضل النتائج."

لمعرفة المزيد عن ورقة العمل التي تحمل عنوان "الأفكار الجريئة" من "ميرسر"، وعن عمل "ميرسر" حول الأمن المالي، يُرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي:

www.mercer.com/our-thinking/wealth/bold-ideas-for-mending-the-long-term-savings-gap.html

نبذة عن ميرسر
تعدّ "ميرسر" شركة استشارية رائدة على المستوى العالمي في قطاع دراسة وتعزيز قطاع الكفاءات والصحة والتقاعد وخدمات الاستثمار. تساعد "ميرسر" في دعم عملائها حول العالم لتحسين المستويات الصحية والمالية والوظيفية لموظفيها، الذين يشكلون أهم عنصر حيوي لديها. ويعمل موظفو "ميرسر" البالغ عددهم 20,000 موظف في أكثر من 43 دولة حول العالم. إن شركة "ميرسر" هي شركة مملوكة بالكامل من قبل مجموعة شركات "مارش أند ماكلينان"، والتي يتم تداول أسهمها في بورصة نيويورك تحت الرمز (NYSE: MMC)، وهي شركة خدمات مهنية عالمية تقدم لعملائها النصائح والحلول في مجال المخاطر والاستراتيجية والموارد البشرية. إن شركة "مارش أند ماكلينان"، التي يبلغ دخلها السنوي نحو 12 بليون دولار أمريكي وتضم نحو 60،000 موظف حول العالم، هي أيضاً الشركة الأم لشركة "مارش" الرائدة عالمياً في عالم وساطة التأمين وإدارة المخاطر؛ وشركة "غاي كاربينتر"، الرائدة في خدمات الوساطة في إدارة المخاطر وإعادة التأمين، وشركة "أوليفر وايمان"، الرائدة في الإستشارات الإدارية. لمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.mercer.com. كما يمكنكم متابعة "ميرسر" على "تويتر" باستخدام الوسم @Mercer.

ملاحظات هامة

ينبغي إن تشتمل أي إشارة الى "ميرسر" على ما يدل على شركة "ميرسر إل إل سي" المحدودة و/أو الشركات المرتبطة بها



© 2017، "ميرسر إل إل سي". جميع الحقوق محفوظة



إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني



Contacts

"ميرسر"

ألاينا فرانسيس

هاتف: 2123451315

البريد الإلكتروني: alayna.francis@mercer.com

@Mercer