Wednesday, June 28, 2017

توشيبا ترفع دعوى قضائية ضد شركة ويسترن ديجيتال



طوكيو -يوم الأَرْبعاء 28 يونيو 2017 [ إم إي نيوز واير ]
(بزنيس واير): قدمت كل من شركة "توشيبا" (المدرجة في بورصة طوكيو تحت الرمز: TOKYO:6502) وشركة "توشيبا ميموري كوربورايشن" ("تي إم سي")، التماساً إلى محكمة منطقة طوكيو ضد شركة "ويسترن ديجيتال كوربورايشن" الأمريكية وشركتها التابعة "ويسترن ديجيتال تكنولوجيز" (المعروفتان معاً باسم شركة "دبليو دي") (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: NASDAQ: WDC)، بغرض الحصول على أمر حسم مؤقت لتوجيه إنذار قضائي بخصوص أعمال المنافسة غير النزيهة، كما رفعت أيضاً دعوى للحصول على أمر نهائي مقابل الأضرار ودفع مبلغ 120 مليار ين، بحجة انتهاك قانون منع المنافسة غير النزيهة من بين أمور أخرى.

وتنص الدعوى القضائية كما ورد بالتفصيل في البيان الصحفي الذي أصدرته "توشيبا" في الثاني من يونيو 2017 بعنوان: "تحديث بخصوص وضع استثمار الطرف الثالث في أعمال شركة ’ميموري‘"، على أن شركة "دبليو دي" تدخلت باستمرار في عملية تقديم العروض المتعلقة ببيع شركة "تي إم سي".

وذكرت الدعوى القضائية التي تشير إلى اتفاقيات المشروع المشترك بين "توشيبا" وشركة "سان ديسك" المحدودة (ومن ضمنها جميع الشركات التابعة لشركة "سان ديسك")، أيضاً أن "دبليو دي" قد بالغت في حقوقها بالاتفاقية –في كل من التصريحات العلنية والمراسلات الخاصة الموجهة إلى أصحاب العروض المقدمة وغيرهم من المشاركين في عملية البيع– بغية التدخل في عملية بيع شركة "تي إم سي" التي لا تتمتع بحصص الملكية في شركات المشاريع المشتركة التي تتقاسم ملكيتها مع "سان ديسك". وتتابع الدعوى لتنص على أن المضي قدماً بعملية بيع شركة "تي إم سي" لا ينتهك أي حقوق موافقة تتمتع بها شركة "دبليو دي"، وأن مزاعم "دبليو دي" في هذا السياق غير صحيحة، وتهدف فقط للتدخل في عملية البيع، كما أنها ألحقت أضراراً بكل من "توشيبا" و"تي إم سي".

ورفعت كل من "توشيبا" و"تي إم سي" دعوى قضائية في اليابان لأن "دبليو دي" حصلت بصورة غير مشروعة على أسرار مهنية خاصة بكل من "توشيبا" و"تي إم سي"، حيث نقلت من "سان ديسك" إلى "دبليو دي" الموظفين الذين كانوا على اطلاع على المعلومات السرية الخاصة بكل من "توشيبا" و"تي إم سي" نتيجة مشاركتهم في التعاون بين شركة "سان ديسك" و"توشيبا"/"تي إم سي".

وتعتبر "توشيبا" أن أفعال "دبليو دي" تلحق الأضرار بكل من "توشيبا" و"تي إم سي"، وتنتهك قانون منع المنافسة غير النزيهة في المادة 2(1) الفقرات (4)، (7)، (8)، (15)، كما تعتبر هذه الأفعال ضارة بموجب القانون المدني (المادة 709). ورفعت كل من "توشيبا" و"تي إم سي" الدعوى للحصول على أمر بتٍّ مؤقت يلتمس إصدار أمر قضائي لوضع حد لأفعال "دبليو دي" المضرّة، ودعوى تلتمس إصدار أمر نهائي وتعويض عن الأضرار.

وبالإضافة إلى التدخل المتعمد في عملية بيع "تي إم سي" عبر ادعاءاتها الكاذبة، تنص الدعوى القضائية على أن "توشيبا" لم تعترض على اطلاع "دبليو دي" على المعلومات المتعلقة بالمشروع والتطوير المشترك، ظناً منها أن "دبليو دي" ستُبرِم عقداً يتعلق بإمكانية الاطلاع على المعلومات، ومع ذلك فقد رفضت "دبليو دي" إبرام عقدٍ كهذا. ووفقاً لذلك، ومنعاً لإلحاق المزيد من الضرر بشركة "تي إم سي"، فإن الأخيرة على يقين بأنه ليس لديها خيار سوى وضع حد لقدرة "دبليو دي" على الحصول على معلومات كهذه اعتباراً من اليوم.

لمحة عن شركة "توشيبا"

تساهم شركة "توشيبا" التي تأسست في طوكيو عام 1875 والمدرجة ضمن قائمة شركات "فورتشن 500 العالمية" بتحسين العالم ونمط الحياة من خلال التقنيات المبتكرة في مجال الطاقة والبنية التحتية والتخزين. وتقوم "توشيبا"، مدفوعةً بفلسفة "الالتزام تجاه الناس والالتزام بالمستقبل"، بتعزيز عملياتها من خلال شبكة عالمية تضمّ أكثر من 551 شركة مدمجة توظّف 188 ألف شخص حول العالم وتفوق مبيعاتها السنوية 5.6 تريليون ين ياباني (أي ما يعادل 50 مليار دولار أمريكي، لغاية 31 مارس 2016).

يمكنكم الاطلاع على المزيد حول شركة "توشيبا" عبر زيارة الرابط الإلكتروني التالي: www.toshiba.co.jp/index.htm.

إنّ نصّ اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أمّا الترجمة فقد قدِمتْ للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنصّ اللغة الأصلية الذي يمثّل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

Contacts

للاتصالات الصحفية

شركة "توشيبا"

كاوري هيراكي

قسم العلاقات العامة وعلاقات المستثمرين

مجموعة العلاقات الإعلامية

هاتف: 81334572100+

البريد الإلكتروني: media.relations@toshiba.co.jp



الرابط الثابت : http://www.me-newswire.net/ar/news/4154/ar

Toshiba Files Lawsuit Against Western Digital Corporation

Toshiba Files Lawsuit Against Western Digital Corporation



TOKYO -Wednesday, June 28th 2017 [ ME NewsWire ]

(BUSINESS WIRE)-- Toshiba Corporation (TOKYO:6502) and Toshiba Memory Corporation (“TMC”) today filed a petition with the Tokyo District Court against Western Digital Corporation, a U.S. company, and its subsidiary Western Digital Technologies, Inc. (collectively, “WD”) (NASDAQ: WDC), seeking a provisional disposition order for an injunction against acts of unfair competition, and also brought suit for a permanent injunction, damages and payment of 120 billion yen, alleging violation of the Unfair Competition Prevention Act, among other things.

The lawsuit states, as detailed in Toshiba’s June 2, 2017 press release, “Update on Status of Third-party Investment in the Memory Business,” that WD has continually interfered with the bid process related to the sale of TMC.

Citing joint venture agreements between Toshiba and SanDisk LLC (including its affiliates, “SanDisk”), the lawsuit also says that WD has exaggerated its consent right – in both public statements and private communications to bidders and others involved in the sale process – in order to interfere with the sale of TMC which does not hold the ownership interests in joint venture companies co-owned with SanDisk. The complaint goes on to state that proceeding with the sales process for TMC does not violate any consent rights held by WD; WD’s claims are false, designed only to interfere with the sale process, and have damaged Toshiba and TMC.

Toshiba and TMC have filed litigation in Japan because WD has improperly obtained Toshiba and TMC’s trade secrets by transferring employees of SanDisk to WD who have access to confidential information of Toshiba and TMC through their participation in the collaboration between SanDisk and Toshiba/TMC.

Toshiba considers that WD’s actions are damaging to both Toshiba and TMC, violate the Unfair Competition Prevention Act (Article 2(1) (iv), (vii), (viii), (xv)), and are tortious acts under the Civil Code (Article 709). Toshiba and TMC have filed the petition for a provisional disposition order seeking an injunction to put an end to WD’s damaging actions, and a suit seeking permanent injunction and damages.

In addition to intentionally interfering with the TMC sale process via its false claims, the suit says that Toshiba did not object to WD access to information related to the joint venture and development under the assumption that WD will be entering into a contract in respect of information access, however WD had rejected to such contract. Accordingly, to prevent further damage to TMC, TMC believes it has no choice but to block WD’s ability to access such information, starting today.

About Toshiba

Founded in Tokyo in 1875, Toshiba Corporation is a Fortune Global 500 company that contributes to a better world and better lives with innovative technologies in Energy, Infrastructure and Storage. Guided by the philosophy of “Committed to People, Committed to the Future,” Toshiba promotes operations through a global network of 551 consolidated companies employing 188,000 people, with annual sales surpassing 5.6 trillion yen (US$50 billion; March 31, 2016).

Find out more about Toshiba at www.toshiba.co.jp/index.htm

Contacts

Press Contact
Toshiba Corporation
Kaori Hiraki, +81-3-3457-2100
Public Relations & Investor Relations Div.
Media Relations Group
media.relations@toshiba.co.jp

Permalink : http://www.me-newswire.net/news/4154/en

دراسة جديدة من رابطة جي إس إم إيه والأكاديمية الصينية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات تتوقع أن تكون الصين أكبر سوق في العالم لشبكات الجيل الخامس بحلول عام 2025


Image not foundستمثّل الصين 39 في المائة من السوق العالمي لشبكات الجيل الخامس بحلول عام 2025

نجهاي -يوم الأَرْبعاء 28 يونيو 2017 [ إم إي نيوز واير ]
(بزنيس واير): يسير المشغلون الصينيون على الطريق الصحيح لإطلاق شبكات الجيل الخامس "5 جي" التجارية بحلول عام 2020 ويُتوقع أن يجعلوا من الصين أكبر سوق لشبكات الجيل الخامس في العالم، وفقاً لدراسة جديدة أجرتها وحدة المعلومات في رابطة "جي إس إم إيه" والأكاديمية الصينية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات ("سي إيه آي سي تي"). وتستعرض الدراسة الجديدة التي نشرها المؤتمر العالمي للجوال شنجهاي الخاص برابطة "جي إس إم إيه" والتي جاءت بعنوان "شبكات الجيل الخامس في الصين: تطلعات ومقارنات إقليمية"، التوقعات قريبة الأمد للاختبار والإطلاق التجاري لشبكات الجيل الخامس الجديدة في الصين وغيرها من الأسواق المتقدمة في آسيا، وحالات الاستخدام المحتملة لشبكات الجيل الخامس لأسواق المستهلكين والشركات.
وقال ماتس جرانريد، المدير العام لرابطة "جي إس إم إيه": "يتعاون المشغلون في الصين بشكل وثيق مع الحكومة والشركات لإطلاق ما سيغدو أحد أكبر عمليات نشرٍ لشبكات الجيل الخامس في العالم. وستُوفّر هذه الشبكات في مراحلها المبكرة تجربةً محسنةً لشبكات النطاق العريض الجوالة التي ستُمكّن الجيل التالي من الخدمات الاستهلاكية مثل الواقع المعزز والافتراضي، ودعم التطبيقات الأساسية للمهمات في الوقت ذاته في مجموعة من قطاعات الأعمال".
الصين تحضّر لأكبر عملية نشر لشبكات الجيل الخامس في العالم
يخطط مشغلو الجوال في الصين لإجراء فترة اختبارٍ مرحليٍ لشبكات الجيل الخامس من 2017 إلى 2019 قبل إطلاقها تجارياً في عام 2020. وبعد النشر التجاري لها، يُتوقع أن تصل اتصالات الجيل الخامس في الصين إلى 428 مليون اتصال بحلول عام 2025، ما يُمثّل 39 في المائة من 1.1 مليار اتصال عالمي بشبكات الجيل الخامس المتوقع بحلول ذلك الوقت.
ويتوقع أن ينشر المشغلون في الصين شبكاتٍ "مستقلةً" من الجيل الخامس، ما سيتطلب بناء محطات قاعدية جديدة لاستضافة معدات شبكات الجيل الخامس، والوصلات الوسيطة والشبكة الأساسية. ويشير التقرير إلى أن هناك خياراً آخر يجري النظر فيه في العديد من الأسواق الآسيوية الأخرى، يتمثّل بنشر شبكات "غير مستقلة" من الجيل الخامس والتي ستعمل باستخدام البنية التحتية القائمة مدعومةً بنشر خلايا صغيرة تستهدف المناطق عالية الكثافة، ما يُمكّن خدمات الجيل الرابع والخامس من العمل بالتوازي.
وازداد انتشار شبكات الجيل الرابع في الصين بمقدار خمسة أضعاف ليصل إلى 61 في المائة خلال فترة العامين وصولاً إلى مارس 2017، ولا يزال هناك مجالٌ كبيرٌ لنمو شبكات الجيل الرابع. ونتيجةً لذلك، يُتوقّع أن تتواجد شبكات الجيل الرابع والخامس في الصين لفترة زمنية طويلة. ويُتوقع أيضاً أن يكون معدل إطلاق واعتماد شبكات الجيل الخامس في الصين أبطأ مما كان عليه بالنسبة للجيل الرابع، الذي تمكّن المشغلون في الصين من نشره بسرعة في وقت سابق من العقد الجاري ضمن منظومة ناضجة للجيل الرابع. وفيما يتعلق بالمصروفات الرأسمالية، تُبيّن المؤشرات الصادرة عن مشغلي شبكات الجوال في الصين إلى أن الاستثمار في شبكات الجيل الخامس سيتّبع مساراً أكثر تدرجاً وسيتطلّب فترةً زمنيةً أطول مقارنة مع شبكات الجيل الرابع، أي ما يقارب سبعة أعوام، من 2018 إلى 2025 – ولا يُتوقع أن تمثّل النفقات الرأسمالية أكثر من 25 في المائة من إيرادات المشغلين قبل الإطلاق التجاري.
تُقدّم شبكات الجيل الخامس خدماتٍ استهلاكيةً جديدةً وتُحدث نقلةً نوعيةً في الشركات
ستركزّ شبكات الجيل الخامس في مراحلها المبكرة على تعزيز سعة شبكات الجيل الرابع لدعم الطلب المتزايد على حركة البيانات الجوالة. وستمكن شبكات الجيل الخامس خدمات معززة لشبكات النطاق العريض الجوالة ("إي إم بي بي") مثل الفيديو بدقة "4 كي" أو "8 كي" فائق الدقة والواقع المعزز والواقع الافتراضي. على الرغم من أن بعض الخدمات ستتطلب أجهزة بأشكال جديدة، يُتوقع أن تبقى الهواتف الذكية الواجهة الرئيسية لشبكات الجيل الخامس عند الإطلاق. ويرجّح أن يتم تسعير الهواتف الذكية الأولى بسعر يتجاوز الأجهزة العاملة بشبكات الجيل الرابع حيث ستتطلب شرائح ووحدات ترددات راديوية معززة تدعم عدة حزم ما دون 6 جيجاهرتز أو حزم محتملة فائقة التردد ("إم إم ويف")، بالإضافة إلى شاشات بدقة "4 كي" أو "8 كي".
وفي الوقت نفسه، يعتبر مجال الشركات القطاع الذي يمكن أن يُوفر للمشغلين أكبر فرصةٍ للحصول على إيرادات إضافية. ويتعاون المشغلون مع المنظومة الأوسع للجوال واللاعبين الرئيسيين في القطاعات العمودية لتطوير خدمات ونماذج أعمال جديدة ستستخدم شبكات الجيل الخامس. وستدعم هذه الشبكات تطبيقات تتطلب نطاق واسعاً جداً أو ستكون أساسية للمهمات وبالتالي ستتطلب كموناً منخفضاً. وتشمل الأسواق العمودية الرئيسية لتطبيقات شبكات الجيل الخامس السيارات والنقل والخدمات اللوجستية ومراقبة الطاقة والمرافق والأمن والتمويل والرعاية الصحية والصناعة والزراعة.
وألّفت وحدة المعلومات في رابطة "جي إس إم إيه"، وهي الذراع البحثي للرابطة، بالتعاون مع الأكاديمية الصينية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات هذا التقرير الجديد بعنوان "شبكات الجيل الخامس في الصين: تطلعات ومقارنات إقليمية". ويمكن تحميل التقرير باللغتين الانجليزية والصينية.
لمحة عن رابطة "جي إس إم إيه"
تمثل رابطة "جي إس إم إيه" مصالح الشركات المشغّلة للاتصالات الجوالة في جميع أنحاء العالم. وتقوم الرابطة بجمع ما يقارب 800 من شركات الاتصالات الجوالة في العالم مع أكثر من 300 شركة في منظومة الاتصالات الجوالة الأوسع والتي تشمل الشركات المصنعة للهواتف والأجهزة الجوالة وشركات البرمجيات ومزودي المعدات وشركات الإنترنت، بالإضافة إلى المنظمات التي تعمل في قطاعات صناعية ذات صلة. وتُشرف رابطة "جي إس إم إيه" أيضاً على تنظيم فعالياتٍ رائدة في القطاع مثل "المؤتمر العالمي للجوال" و"المؤتمر العالمي للجوال شنجهاي" وسلسلة مؤتمرات "موبايل 360".
للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع المؤسسي للرابطة "جي إس إم إيه" على: www.gsma.com. كما يمكنم متابعة رابطة "جي إس إم إيه" على "تويتر" على: @GSMA.

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني


Contacts
لصالح رابطة "جي إس إم إيه"

كلوي لي/ يان زاو

هاتف: 861085699928+ / 861085699901+

البريد الإلكتروني: CLee4@webershandwick.com / yzhao@webershandwick.com

أو

أفا لاو

هاتف: 85225339928+

البريد الإلكتروني: alau@webershandwick.com

أو

كلير فيني

هاتف: 442070670749+

البريد الإلكتروني: CFenny@webershandwick.com

أو

المكتب الصحفي لرابطة "جي إس إم إيه"

البريد الإلكتروني: pressoffice@gsma.com

الرابط الثابت : http://me-newswire.net/ar/news/4157/ar

New Study from GSMA and CAICT Forecasts That China Will Be the World’s Largest 5G Market by 2025


Image not foundChina to Account for 39 Per Cent of Global 5G Market by 2025

SHANGHAI-Wednesday, June 28th 2017 [ ME NewsWire ]
(BUSINESS WIRE)-- Chinese operators are on track to launch commercial 5G networks by 2020 and are expected to establish China as the world’s largest 5G market by 2025, according to a new study by GSMA Intelligence and the China Academy of Information and Communications Technology (CAICT). The new study ‘5G in China: Outlook and Regional Comparisons’, which was published today at GSMA Mobile World Congress Shanghai, explores the near-term outlook for the testing and commercial launches of new 5G networks in China and other advanced Asia markets, and the potential 5G use cases for both the consumer and enterprise markets.
“Operators in China are collaborating closely with government and enterprises to launch what will become one of the largest 5G deployments in the world,” said Mats Granryd, Director General of the GSMA. “In its early phase, 5G will offer an enhanced mobile broadband experience that will enable next-generation consumer services such as augmented and virtual reality, while at the same supporting mission-critical applications across a range of industry verticals.”
China Prepares World’s Largest 5G Deployment 
Mobile operators in China plan to run a phased testing period for 5G networks from 2017 to 2019 before launching commercially in 2020. Following commercial deployment, it is forecast that 5G connections in China will reach 428 million by 2025, accounting for 39 per cent of the 1.1 billion global 5G connections expected by that point.
Chinese operators are expected to deploy ‘standalone’ 5G networks, which will require the construction of new base stations to site 5G equipment, backhaul links and a core network. However, the report notes that another option being considered in several other Asia markets is to deploy ‘non-standalone’ 5G networks that would run on existing infrastructure supplemented by targeted small cell deployment in areas of high density, allowing 4G and 5G services to run in parallel.
4G penetration is China has increased fivefold to 61 per cent over the two-year period to March 2017 and there remains significant headroom for 4G growth. As a result, 4G and 5G networks are expected to co-exist in China for a considerable period of time. The rate of 5G network rollout and adoption in China is also expected to be slower than it was for 4G, which Chinese operators were able to deploy rapidly earlier this decade within a mature 4G ecosystem. On capex, indications from the Chinese mobile operators are that 5G investment will follow a more gradual path and over a longer timeframe than 4G, roughly seven years, from 2018 to 2025 – with capex not expected to account for more than 25 per cent of operator revenue prior to commercial launch.
5G Delivering New Consumer Services and Transforming the Enterprise 
In their early phase, 5G networks will concentrate on boosting the capacity of 4G networks to support rising cellular data traffic demands. 5G will also enable enhanced mobile broadband (eMBB) services such as 4K/8K Ultra-HD video and augmented reality (AR) and virtual reality (VR) applications. Although some services will require devices with new form factors, the smartphone is expected to remain the principal 5G interface at launch. The first 5G smartphones are likely to be priced at a premium to 4G models, as they will require an enhanced chipset and RF module supporting multiple sub-6 GHz, and possibly extremely high frequency bands (mmWave), as well as, potentially, a 4K or 8K screen.
Meanwhile, it is the enterprise space that is considered to offer operators the largest incremental revenue opportunity. Operators are collaborating with the broader mobile ecosystem and vertical industry players to develop new services and business models that will utilise 5G networks. 5G will support applications that require massive scale or are mission-critical and therefore demand low latency. Key vertical markets for 5G applications include automotive and transport, logistics, energy and utilities monitoring, security, finance, healthcare, industrial, and agriculture.
The new report ‘5G in China: Outlook and Regional Comparisons’ is co-authored by GSMA Intelligence, the research arm of the GSMA, and the China Academy of Information and
Communications Technology (CAICT). The report is available to download in English and Chinese language versions.
About the GSMA 
The GSMA represents the interests of mobile operators worldwide, uniting nearly 800 operators with more than 300 companies in the broader mobile ecosystem, including handset and device makers, software companies, equipment providers and internet companies, as well as organisations in adjacent industry sectors. The GSMA also produces industry-leading events such as Mobile World Congress, Mobile World Congress Shanghai, Mobile World Congress Americas and the Mobile 360 Series of conferences.
For more information, please visit the GSMA corporate website at www.gsma.com. Follow the GSMA on Twitter: @GSMA.
Contacts
For the GSMA
Chloe Lee/ Yan Zhao
+86 10 8569 9928 / +86 10 8569 9901
CLee4@webershandwick.com / yzhao@webershandwick.com
or
Ava Lau
+852 2533 9928
alau@webershandwick.com
or
Clare Fenny
+44 20 7067 0749
CFenny@webershandwick.com
or
GSMA Press Office
pressoffice@gsma.com

Permalink : http://me-newswire.net/news/4157/en

"إم بي إي جي إل إيه" تقدم رخصة "إي في إس"

                                 "إي في إس" يوفر جودة عالية في مجال الصوت والموسيقى للهواتف الجوالة والأجهزة الأخرى 

دنفر -يوم الأَرْبعاء 28 يونيو 2017 [ إم إي نيوز واير ]


(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة "إم بي إي جي إل إيه" المحدودة عن توافر رخصة حافظة براءات الاختراع "إي في إس" التي توفر الوصول الفعال إلى التقنيات الكامنة وراء معيار خدمات الصوت المحسنة ("إي في إس").
وبعد تصميمه للعمل بشكل كامل عبر شبكات الاتصالات الثابتة والمتنقلة التي تعمل على تحويل الرزم، يمثل معيار "إي في إس" تطوراً في غاية الأهمية لأجهزة ضغط الصوت التي تتمتع بقدرة الضغط، وقدرة نقل البيانات عبر الشبكة وميزات أخرى تقدم جودة محسّنة عالية الوضوح لكل من خدمات الصوت والموسيقى. ويمكن استخدام "إي في إس" في منتجات مختلفة مثل الهواتف الجوالة والهواتف الأرضية، وأنظمة عقد المؤتمرات بالفيديو، والحواسيب المكتبية، والأجهزة اللوحية وأنظمة الاستجابة الصوتية المنزلية المتصلة.
وفي هذا السياق، قال لاري هورن، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة "إم بي إي جي إل إيه": "في عصر تتمتع فيه الهواتف الذكية بقدرات هائلة تمكّنها من القيام بأي شيء تقريباً، شهدت جودة الصوت تراجعاً ملحوظاً، إلا أن معيار ’إي في إس‘ الذي طال إنتظاره يساهم حالياً بنقل الصوت بجودة مطلقة ما سيسمح للمستهلكين بأن يختبروا قفزة نوعية على صعيد وضوح الصوت والفعالية بالمقارنة مع التقنيات السابقة". وأضاف: "تفخر ’إم بي إي جي إل إيه‘ بتقديم رخصة مناسبة شاملة للمساعدة في الإعتماد السريع لمعيار ’إي في إس‘ في السوق، كما أننا نثني على مطوري هذه التقنية الرائدة لجعلها متاحة على نطاق واسع وبشروط معقولة".
وتضم قائمة حملة حافظة البراءات الحاليين كلاً من مؤسسة "فراونهوفر" للأبحاث التطبيقية، وشركة "نيبون تلغراف أند تلفون" ("إن تي تي")؛ وشركة "إن تي تي دوكومو"؛ وشركة "باناسونيك"؛ و"تيليفوناكتيبولاجيت إل إم اريكسون".
ومن جهته، قال بيل جيري، نائب رئيس قسم تطوير الأعمال في "إم بي إي جي إل إيه": "إن الترخيص مصمم بشكل خاص لتوفير إمكانية طرح المنتجات بسرعة. ومن أجل التشجيع على إعتماد المعيار في مرحلة مبكرة، لا يشترط الترخيص أي رسوم على المجموعة الأولى من 50 ألف منتج من المنتجات التي تعتمد على ‘إي في إس’ المباعة سنوياً، ويتنازل عن الرسوم المترتبة على أجهزة الشبكة خلال الفترة الأولية، ولا يتطلب أية رسوم مسبقة أو حتى الحد الأدنى من الرسوم السنوية".
يمكن الحصول على نسخ من اتفاقية رخصة "إي في إس" على الرابط التالي: http://www.mpegla.com/main/programs/EVS/Pages/AgreementExpress.aspx.
كما يمكنكم الاطلاع على ملخص لشروط الترخيص على الرابط التالي: http://www.mpegla.com/main/programs/EVS/Documents/EVSWeb.pdf.
هذا ويتمثل هدف شركة "إم بي إي جي إل إيه" في تقديم وصول عالمي لأكبر قدر ممكن من الملكية الفكرية الأساسية في رخصة "إي في إس". وبالتالي، ترحب الشركة بأي جهة تعتقد بأن لديها براءات اختراع هامّة بالنسبة لمعيار "إي في إس" حيث يمكنكم تقديمها ليتم تقييم أهميتها على يد خبراء براءات الاختراع لدى "إم بي إي جي إل إيه" وتضمينها في الرخصة إذا تبيّن أنها هامّة. ويمكن للجهات المهتمة ببراءات اختراع "إي في إس" طلب نسخة عن الشروط والاجراءات التي ترعى تقديم براءات الاختراع عبر الرابط الالكتروني التالي: http://www.mpegla.com/main/programs/EVS/Pages/Licensors.aspx.
لمحة عن "إم بي إي جي إل إيه"
تُعتبر "إم بي إي جي إل إيه" المزود الرائد عالمياً للتراخيص الشاملة اللازمة للمعايير وغيرها من المنصات التقنية. منذ بدايتها في تسعينيات القرن الماضي، تصدّرت "إم بي إي جي إل إيه" أولى مجموعات براءات الاختراع الحديثة التي تسهم في إنتاج المعايير الأوسع استخداماً في تاريخ الإلكترونيات الاستهلاكية. وتدير اليوم "إم بي إي جي إل إيه" برامج ترخيص لمجموعة متنوعة من التقنيات التي تتألف من أكثر من 14 ألف براءة اختراع في 84 بلداً مع 230 حامل براءة اختراع وأكثر من ستة آلاف مرخّص لهم. كما تقوم شركة "إم بي إي جي إل إيه" من خلال مساعدة المستخدمين على الوصول إلى حقوق براءات الاختراع لخياراتهم التقنية، بتقديم حلول التراخيص التي توفر إمكانية الوصول إلى الملكية الفكرية الأساسية، وحرية التشغيل، وانخفاض مخاطر التقاضي وإمكانية التوقع في عملية تخطيط الأعمال. وهذا يمكّن المخترعين والمؤسسات البحثية وغيرها من أصحاب التقنيات من تنقيد وتسريع اعتماد السوق لأصولها إلى سوق عالمية مع الحد بشكل كبير من تكاليف الترخيص. . كما تقوم "إم بي إي جي إل إيه" بتطوير مجموعات براءات الاختراع لتغيير جينات التكرارات العنقودية المتناوبة منتظمة التباعد (كريسبر) وتقنيات البطارية المتقدمة، وأعدت مشاريع التراخيص للتشخيصات الجزيئية وعلاجات قليل النوكليوتيد. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.mpegla.com.

إنّ نصّ اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أمّا الترجمة فقد قدِمتْ للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنصّ اللغة الأصلية الذي يمثّل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.


Contacts
"إم بي إي جي إل إيه"
توم أورايلي
هاتف: 3032001710
فاكس: 3019868575
البريد الإلكتروني: toreilly@mpegla.com

  

MPEG LA Introduces License for EVS

EVS delivers unprecedented voice and music quality to mobile phones and other devices


DENVER -Wednesday, June 28th 2017 [ ME NewsWire ]

(BUSINESS WIRE)-- MPEG LA, LLC today announced the availability of the EVS Patent Portfolio License providing efficient access to technologies underlying the EVS (Enhanced Voice Services) standard.

Designed to operate ubiquitously over packet-switched mobile and fixed-line communications networks, EVS represents a significant advance for voice and audio compression devices with compression, network capacity and other features that deliver vastly improved high definition quality for both music and voice services. EVS may be used in products such as mobile and landline phones, videoconferencing systems, desktop computers, tablets and connected home voice response systems.

“In an era when smartphones can do virtually anything, voice quality has lagged, but now the much anticipated EVS standard transmits speech of such pure quality that consumers will experience a dramatic leap in sound clarity and efficiency over prior technologies,” said Larry Horn, President and CEO of MPEG LA. “MPEG LA is proud to offer a convenient one-stop license to assist with EVS’s rapid market adoption, and we applaud the developers of this groundbreaking technology for making it widely accessible on reasonable terms.”

Current patent owners include Fraunhofer-Gesellschaft zur Foerderung der angewandten Forschung e.V.; Nippon Telegraph and Telephone Corporation (NTT); NTT DOCOMO, INC.; Panasonic Corporation; and Telefonaktiebolaget LM Ericsson.

“The license is specially designed for rapid product deployment,” said Bill Geary, MPEG LA Vice President of Business Development. “To encourage early stage adoption, it provides for no royalty on the first 50,000 EVS products sold annually, waives the royalty for network devices during the initial term, and requires no up-front fees or annual minimums.”

Copies of the EVS license agreement may be obtained at http://www.mpegla.com/main/programs/EVS/Pages/AgreementExpress.aspx. A summary of the license terms may be found at http://www.mpegla.com/main/programs/EVS/Documents/EVSWeb.pdf.

MPEG LA’s objective is to provide worldwide access to as much EVS essential intellectual property as possible for the benefit of the market. Therefore, MPEG LA welcomes any party that believes it has patents that are essential to the EVS standard to submit them for an evaluation of their essentiality by MPEG LA’s patent experts and inclusion in the License if determined to be essential. Interested EVS patent owners may request a copy of the terms and procedures governing patent submissions at http://www.mpegla.com/main/programs/EVS/Pages/Licensors.aspx.

MPEG LA, LLC

MPEG LA is the world’s leading provider of one-stop licenses for standards and other technology platforms. Starting in the 1990s, it pioneered the modern-day patent pool helping to produce the most widely used standards in consumer electronics history. MPEG LA has operated licensing programs for a variety of technologies consisting of more than 14,000 patents in 84 countries with some 230 patent holders and more than 6,000 licensees. By assisting users with implementation of their technology choices, MPEG LA offers licensing solutions that provide access to fundamental intellectual property, freedom to operate, reduced litigation risk and predictability in the business planning process. In turn, this enables inventors, research institutions and other technology owners to monetize and speed market adoption of their assets to a worldwide market while substantially reducing the cost of licensing. MPEG LA is also developing patent pools for CRISPR gene editing and advanced battery technologies, and has conceived licensing ventures for molecular diagnostics and oligonucleotide therapeutics. For more information, go to www.mpegla.com.

Contacts

MPEG LA, LLC
Tom O’Reilly, 303-200-1710
Fax: 301-986-8575
toreilly@mpegla.com

توشيبا ميموري كوربورايشن تعلن عن ذاكرة فلاش ثلاثيّة الأبعاد مؤلفة من 96 طبقة


Image not foundالجيل الرابع من "بيكس فلاش" من "توشيبا ميموري كوربورايشن" بطبقات إضافية وسعة أكبر

طوكيو -يوم الأَرْبعاء 28 يونيو 2017 [ إم إي نيوز واير ]
(بزنيس واير): أعلنت اليوم "توشيبا ميموري كوربورايشن"، الشركة الرائدة عالميّاً في مجال حلول الذاكرة، عن قيامها بتطوير عيّنة نموذجيّة من ذاكرة "بيكس فلاش" ثلاثيّة الأبعاد من 96 طبقة ببنية مكدّسة(1)، مع تقنيّة 3 بِت للخليّة (خلية ثلاثية المستويات "تي إل سي"). من المخطط إصدار عيّنات عن المنتج الجديد من 96 طبقة، التي تشكّل جهازاً بسعة 256 جيجابت (32 جيجابايت)، في النصف الثاني لعام 2017؛ مع توقعات ببدء الإنتاج الشامل في عام 2018. ويلبي الجهاز الجديد حاجات السوق ومواصفات الأداء للتطبيقات التي تتضمّن وسائط تخزين ذات حالة صلبة "إس إس دي" للشركات والمستهلكين، والهواتف الذكيّة، والحواسيب اللوحيّة، وبطاقات الذاكرة.
وتتطلع "توشيبا ميموري كوربورايشن" إلى تطبيق تقنيّة معالجة 96 طبقة على منتجات بسعة أكبر، مثل سعة 512 جيجابت (64 جيجابايت) وتقنيّة 4 بِت للخليّة (خليّة بمستوى رباعي، "كيو إل سي")، في المستقبل القريب.
وتحقق العمليّة المبتكرة لتكديس 96 طبقة عند دمجها مع عملية توصيل الدارات والتصنيع المتقدمة زيادة في السعة بنسبة 40 في المائة تقريباً لكل حجم رقاقة في الوحدة مقارنة بعملية التكديس من 64 طبقة. وهي تخفض التكلفة لكلّ بِت، وتزيد قابليّة التصنيع لسعة الذاكرة لكلّ رقاقة سيليكون.
ومنذ الإعلان عن أوّل(2) نموذج في العالم من تقنيّة ذاكرة الفلاش ثلاثيّة الأبعاد في عام 2007، واصلت "توشيبا ميموري كوربورايشن" تطوير ذاكرة الفلاش ثلاثيّة الأبعاد، وهي تقوم بالارتقاء بشكلٍ فعال بذاكرة "بيكس فلاش" لتلبية الطلب على سعات أكبر مع أحجام أصغر.
سيتمّ تصنيع ذاكرة "بيكس فلاش" من 96 طبقة في عمليّات يوكايشي، وتحديداً في منشآت "فاب 5" و"فاب 2" الجديدة و"فاب 6" التي سيتمّ افتتاحها في صيف 2018.
ملاحظة:
1. بنية تقوم بتكديس خلايا ذاكرة فلاش بشكل عامودي على ركيزة من السيليكون لتحقق تحسينات ملحوظة في الكثافة مقارنةً بذاكرة "فلاش ناند" حيث يتم تشكيل الخلايا على ركيزة السيليكون.
2. المصدر: "توشيبا ميموري كوربورايشن" لغاية 12 يونيو 2007.
* قد تكون أسماء الشركات والمنتجات والخدمات المذكورة هنا علامات تجاريّة خاصّة بشركاتها المعنية.
إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.
Contacts
"توشيبا ميموري كوربورايشن"

كوتا ياماجي

قسم تخطيط الأعمال

هاتف: +81334573473

البريد الإلكتروني: semicon-NR-mailbox@ml.toshiba.co.jp

الرابط الثابت : http://me-newswire.net/ar/news/4152/ar

Toshiba Memory Corporation Announces 96-Layer 3D Flash Memory


Image not foundFourth Generation Toshiba Memory Corporation BiCS FLASH™ adds layers, boosts capacity
TOKYO-Wednesday, June 28th 2017 [ ME NewsWire ]
(BUSINESS WIRE)-- Toshiba Memory Corporation, the world leader in memory solutions, today announced that it has developed a prototype sample of 96-layer BiCS FLASH™ three-dimensional (3D) flash memory with a stacked structure[1], with 3-bit-per-cell (triple-level cell, TLC) technology. Samples of the new 96-layer product, which is a 256 gigabit (32 gigabytes) device, are scheduled for release in the second half of 2017 and mass production is targeted for 2018. The new device meets market demands and performance specifications for applications that include enterprise and consumer SSD, smartphones, tablets and memory cards.
Going forward, Toshiba Memory Corporation will apply its new 96-layer process technology to larger capacity products, such as 512 gigabit (64 gigabytes) and 4-bit-per-cell (quadruple-level cell, QLC) technology, in the near future.
The innovative 96-layer stacking process combines with advanced circuit and manufacturing process technology to achieve a capacity increase of approximately 40% per unit chip size over the 64-layer stacking process. It reduces the cost per bit, and increases the manufacturability of memory capacity per silicon wafer.
Since announcing the world’s first[2] prototype 3D flash memory technology in 2007, Toshiba Memory Corporation has continued to advance development of 3D flash memory and is actively promoting BiCS FLASH™ to meet demand for larger capacities with smaller die sizes.
This 96-layer BiCS FLASH™ will be manufactured at Yokkaichi Operations in Fab 5, the new Fab 2, and Fab 6, which will open in summer 2018.
Note:
1. A structure stacking flash memory cells vertically on a silicon substrate to realize significant density improvements over planar NAND flash memory, where cells are formed on the silicon substrate.
2. Source: Toshiba Memory Corporation, as of June 12, 2007.
* Company names, product names, and service names mentioned herein may be trademarks of their respective companies.
Contacts
Toshiba Memory Corporation
Kota Yamaji, +81-3-3457-3473
Business Planning Division
semicon-NR-mailbox@ml.toshiba.co.jp

Permalink : http://me-newswire.net/news/4152/en